لم تكل ولم تمل رغم تضحياتها الكبيرة، فكانت شغوفة بمهنتها التي إحترفتها وأعطتها أجمل سنين عمرها، فتركت بصمات مميزة راسخة في وجداننا، سواء في المسرح أو السينما أو التلفزيون أو حتى الإذاعة، وأبدعت في مسرح الفنان الراحل حسن على الدين "شوشو"، هي الممثلة القديرة ​​هند طاهر​،​ التي توفيت اليوم عن عمر ناهز الـ76 عاماً، بعد معاناة طويلة مع مرض السرطان.

إستطاعت من خلال جرأتها وتحديها لكل المصاعب والتقاليد العائلية، أن تبحر في محيط الفن والتمثيل وأن تصبح الممثلة القديرة، التي تحمل عشرات السنين من الخبرة والعطاء في المسرح والتلفزيون والسينما والاذاعة.
توجت ملكة في أدوارها المميزة، وحملت رصيداً كبيراً من محبة الناس، لتواضعها وكرمها وصراحتها وعفوية شخصيتها.
كانت الصدفة الفرصة الحقيقية لدخولها التمثيل، الإنطلاقة مع الفنان اللبناني ​صلاح تيزاني​ (أبوسليم)، وبدأت ثقتها بنفسها تكبر وإنطلقت نحو التمثيل، على الرغم من أن عائلتها كانت ترفض بشدة، لا سيما وأن جدها نامق كمال كان نائباً في البرلمان وطاهر هو لقب للعائلة، ومنعوها من إستعمال إسم العائلة بالفن، فإستخدمت اللقب أي "طاهر"، وعُرفت بهند طاهر.
شاركت طاهر في اول عمل في مسلسل ل​أبو سليم​، وكان دورها صنما لا يتكلم، ورغم ذلك نجحت نجاحاً كبيراً في أداء الدور، ما دفع بالمخرج إلياس متى الى الإشادة بموهبتها التمثيلية وقال لأبو سليم باللهجة المصرية "دي حتصير ممثلة رائعة"، وبعد هذه الجملة شعرت بثقة كبيرة تملا نفسها وتدفعها الى الإستمرار بقوة، رغم أن عائلتها أصبحت على عداء وخصام معها.

إستمرت المسيرة مع أبو ملحم، أبو المراجل، شهرزاد، غاري غربتيان، البخلاء، الى عدد كبير من المسلسلات التلفزيونية. وفي السينما شاركت مع ​الشحرورة صباح​ في 5 أفلام، ومع رشدي أباظة وفريد شوقي ونبيلة عبيد ودريد لحام، وأبو صياح، وآخر فيلم سينمائي شاركت فيه كان "رصاصة طايشة"، من إخراج جورج الهاشم، ومن بطولة نادين لبكي وتقلا شمعون وبديع أبو شقرا.
أما على المسرح، فكانت طاهر بطلة لـ10 سنوات في مسرح شوشو، منذ مسرحية "شوشوبيك في صوفر"، حتى وفاة شوشو، وشاركت مع الممثل نبيه أبو الحسن، كذلك مع الممثل عبد الله حمصي "أسعد" في أكثر من 10 مسرحيات، وآخر مسرحية معه كان إسمها "منحوس وعروس"، وأما آخر مسرحية شاركت فيها فكانت مع الراحل ​سامي مقصود​، وإسمها "مخفر البرج". تميّزت طاهر في عدد كبير من المسلسلات التي شاركت فيها، ومنها "الدنيا هيك"، للكاتب والمخرج الراحل محمد شامل، والذي عرض لسنوات عبر ​تلفزيون لبنان​، وبرزت فيه الى جانب كبار الممثلين اللبنانيين.

رحلت طاهر تاركةً إرثاً جميلاً، من الفن في الزمن الجميل، ونذكر من أعمالها، المسلسلات "أميليا"، "الغالبون 2"، "قيامة البنادق"، "​نساء في العاصفة​"، "هي لا"، "متر ندى"، "راس غليظ"، "البخلاء"، "شقيقة سرمين"، "احذروا سالم الفري"، "عيوق ورفقاتو"، "اربع مجانين وبس"، "ليالي شهرزاد"، "بربر آغا"، "سمرا"، "الدنيا هيك"، "دليلة والزيبق"، "القناع الأبيض"، "البؤساء"، "مذكرات ممرضة"، "التائه"، "أبو المراجل"، "مغامراد نادر"، "مسحر رمضان"، "يا صبر ايوب"، "رحم الغريب"، "أبو ملحم"، "أبو سليم"، "مغامرات زينة ونحول" (رسوم متحركة).
الأفلام السينمائية "رصاصة طايشة"، "كريم أبو شقرا في خدمة العلم"، "لمن يغني الحب"، "احلام على الماء"، "الحب والفلوس"، "زوجتي من الهيبيز"، "الضياع"، "فرسان الغرم"، "النصابين الثلاثة".