إلتقط رجل أعمال عربي، إرتبط بعلاقة زواج مع ​فنانة شهيرة​، صورة أمام سيارة فارهة تبين لاحقاً أنها ملك ​ثري أجنبي​، ونشر ​رجل الأعمال​ صورته، عبر بعض صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، حتى وصل الخبر الى مالك ​السيارة​ الذي غضب، خصوصاً بعد أن إدعى رجل الأعمال، أن هذه السيارة هي سيارته الجديدة.
وبعد تلقيه رسالة تهديد شديدة اللهجة وصلته عبر هاتفه، سارع رجل الأعمال الى حذف الصورة من دون أن يبرر للذين يتابعون صفحاته، الأسباب التي أدت الى ذلك، والتي هي في الحقيقة التباهي والإيحاء للآخرين بأن ثروته لا زالت كبيرة، علماً أن شقيقه إنفصل عن إبنة أسرة عربية، بعد أن إكتشفوا إفلاسه.