مروى بن صغيرفنانة تونسية من مواليد 31 آب/أغسطس عام 1988، حققت نجاحات كبيرة بعد مشاركتها في برنامج المواهب "​ستار أكاديمي​".

بداياتها
كانت بداية ​مروى بن صغير​عبر برنامج المواهب "ستار أكاديمي" بموسمه الرابع، والذي إنطلق في 15 كانون الأول/ديسمبر عام 2006، ودام حتى 30 آذار/مارس عام 2007، على قناة LBC.
برزت بموهبتها الواضحة بين المشتركين، ووصلت إلى الحلقة الختامية للبرنامج، من دون أن تقف ولا مرة في خانة المهددين بالخروج، لكنها لم تحقق اللقب بل حصلت على المركز الثاني، بعد أن تنافست مع أربعة أشخاص.
إشتهرت مروى بن صغير خلال البرنامج بغنائها للون الطربي، وخصوصاً لبعض أغنيات ​السيدة فيروز​، التي تُصنّف ضمن هذا اللون الغنائي، وإستطاعت أن تبني لها قاعدة جماهيرية كبيرة جداً في البرنامج، خصوصا أن يوميات الطلاب كانت تنقل يومياً على التلفزيون، فتعلّق بهم المشاهد.

أعمالها
بعد خروجها من "ستار أكاديمي"، أخذت وقتها قبل إصدار الأعمال الخاصة بها، وبعد مرور حوالى 13 عاماً منذ بداية مسيرتها، أصبحتمروى بن صغيرتمتلك أرشيفاً مليئاً بالأعمال الغنائية.
ومن أغنياتها المنفردة، نسمي منها: ديو "يا ليت" مع الفنان أحمد داوود، صدرت في عام 2009، "بتكلم بجد" و"حياوي" في عام 2010، "ييب قلبك" في عام 2013، "عاشقين" و"ابي اهتمام" في عام 2014 ، "اللي راح" في عام 2015، "اطلب زهرك" و "ايه وبعد" عام 2016.
شاركت مروى بن صغير في 3 أوبريات، وهي "كاظمة" الى جانب الفنان ​خالد سليم​ في عام 2009، ومع فرقة ميامين (​بشار الشطي​ وبدر الشعيبي)، و"عشقي الأول والأخير" مع الفنان ​إبراهيم دشتي​، في عام 2017.
وفي عام 2018 كانت من الذين غنوا أوبريت "شروق الشمس"، مع الفنانين مطرف المطرف وإبراهيم دشتي وشيماء الكويتية.
غنت تيترات برامج ومسلسلات أيضاً، ومنها مسلسل "محال" عام 2013، ومسلسل "سامحني خطيت " عام 2018.
كما قدّمت مروى بن صغير البرنامجاً الإذاعي "قايلة بنات" عام 2013، الى جانب رشا شلهوب.
أما على صعيد المسلسلات، فقد شاركت في مسلسل "جيران"، الذي جمع بعض طلاب "ستار أكاديمي"، ومنهم جوزيف عطية، فادي أندراوس، شيماء هلالي، علي السعد، تينا يموت، أحمد داوود، خليفة سالم، وعماد جلولي.

وفي عام 2013 شاركت في مسلسل "دو ري مي"، الى جانب رويدا المحروقي، فاطمة الحوسني، ألاء شاكر، أبرار سبت، إبراهيم دشتي، ليان بزلميط، مروان عبدالله، ألماس.
وفي العام نفسه شاركت في مسلسل "بركان ناعم" مع ​إلهام الفضالة​، حسين المنصور، أحمد إيراج، فاطمة الصفي، عبد الله بوشهري، نور الغندور، طيف، محمد الدوسري.
كما لها مشاركات عديدة في المسرح، ومنها "من صادها عشى عياله، سوبر أر ، سافانا"، ثم إنضمت إلى "مسرح زين" للطفل، وقدمت معه "زين البحار، زين الاوطان، زين الادغال، زين عقلة الاصبع، صنع في زين، زين والاقزام الثمانية".

لا علاقة حب وهذه مواصفات رجل أحلامها
في عام 2019 قالتمروى بن صغيرإنها ليست في علاقة حب، وإذا عاشت قصة حب وإن حصل ذلك ستعلنها لمحبيها. وعن مواصفات فارس أحلامها، صرّحت: "أنا أحلم برجل بسيط مثلي، غير متكلف، محب لأهله وعائلته حتى يستطيع أن يحبني ويرعاني ويحفظ حقوقي، فأنا حقيقة أحتاج الى رجل بكل معنى الكلمة، وكل ما يحمله من مواصفات الشهامة والرجولة، كما أحتاج أن يكون داعماً لفني وطموحاتي وألا يقف بطريقي، وبالتأكيد أفضّل أن يكون تونسياً من بلدي، وإن كان هذا الشرط غير أساسي، فالمهم جوهر الإنسان".

لامت حظها واعترفت بتفوق ​شذى حسون​ عليها
أثارت مروى بن صغير الجدل في مقابلة أجرتها، حين لامت حظها الذي لم يساعدها على صناعة إسم فني لها، كما كانت ترغب، وإعترفت بتفوق زميلتها الفنانة العراقية شذى حسون فنياً عليها، مشيرة إلى أن سبب ذلك هو الدعم الإنتاجي الذي حصلت عليه شذى، بعد فوزها بلقب "ستار أكاديمي".
وفي عام 2013 قبل أن تلجأ الى مسرح الأطفال، صرّحتمروى بن صغيرأن لا مشكلة لديها في تقديم بعض التنازلات وتقديم أدوار جريئة أمام الكاميرا، مشيرة إلى أن ذلك لا يعني أن تتنازل عن أمور كبيرة، لو مهما كان حبها كبيراً للتمثيل.