أطلت الممثلة المصرية ​شيماء سيف​ مع الفنانة ​مايا دياب​ في برنامج "Side Talks with Maya" بحلقة عفوية وفكاهية من الحجر المنزلي.
بداية الحلقة بدأت بالشموع فقد أضات مايا 4 شمعات ، واحدة على نية مرضى الكورونا، والثانية على نية الطاقم الطبي البطل في لبنان، الثالثة على نية أطفال التوحد إذ صودف يوم 1 نيسان اليوم العالمي لهم، والرابعة على نية والدة الممثلة يسرا من مار شربل وهي الشمعة التي سبق ووعدتها بها.
ومن جهتها أكدت شيماء التي كانت كعادتها مرحة انها "ملتزمة بالحجر المنزلي بسبب فيروس كورونا وبشكل كلي منذ 21 يوماً".
وعبرت شيماء في سياق حديثها أن عن إستغرابها من الحديث دائماً عن شكلها وسؤالها عنه، مؤكدة أنها جميلة المظهر، وأضافت: "هل سعاد حسني نجحت لأنها فقط كانت إمرأة جميلة"؟
وكان من المفترض أن تجتمع شيماء ومايا منذ أشهر قليلة في مسرحية "لوكاندة الأوباش" في موسم الرياض إلا أن شيماء قد انسحبت قبل العرض وتم استبدالها بالممثلة بدرية طلبة، فردت للمرة الأولى على الموضوع أنه لم يقع أي خلاف بينها وبين فريق العمل بل ان ضيق الوقت فقط هو ما حال دون مشاركتها.
مايا قامت مباشرة أثناء الحديث بتحضير الطعام، وأخذت بعض النصائح من شيماء، وختمت اللقاء بدعوتها لزيارتها في بيروت فور انتهاء الحجر المنزلي.