بعد إنتشار ​فيروس كورونا​، ابتعدت الناس الى حد كبير عن الشوارع والتجمعات، لكن في المقابل انتشرت الكلاب و​الحيوانات الأليفة​ في الشارع، بعد أن إختار أصحابها التوقف عن تبنيها، وتخلوا عنها وطردوها من منازلهم. ورغم تأكيد ​منظمة الصحة العالمية​ أن الحيوانات الأليفة لا تنقل الفيروس، إلا أنهم أصروا على قتل عدد كبير منها .
بالمقابل ظهر عدد كبير من الفنانين لدعم حقوق الحيوان، وانتقاد التخلي عنها.
فقد شاركت مجموعة من فنّاني مصر فيديوهات، ناشدوا فيها متابعيهم لحماية "الكلاب والقطط"، لأنها لا تنقل فيروس كورونا.
نشرت ​دنيا سمير غانم​، و​نجلاء بدر​، تأكيداتٍ من منظمة الصحة العالمية، والمنظمة العالمية لصحة الحيوان، بأن الحيوانات الأليفة، بما فيها القطط والكلاب، لا تنقل فيروس كوفيد 19 المستجد.
واستنكرت الفنّانة اللبنانية ​إليسا​ ايضاً هذا الموضوع ودعت الى الرحمة، وأيضاً انتقدت ماغي بوغصن التخلي عن الحيوانات الأليفة أو قتلها، للحد من مخاطر انتشار فيروس كورونا، وبدوره ​طارق سويد​ نشر عدداً كبيراً من الصور التي تجمعه بكلابه، معبراً عن حبه لها.
وتستمر على صفحات مواضع التواصل الإجتماعي، الصور والمنشروات المدافعة عن حقوق الحيوانات الاليفة، بينها للفنانين اللبنانيين ​راغب علامة​ و​عاصي الحلاني​ وغيرهما.