ضمن إطار حملات التبرع للعائلات المحتاجة في ظل هذه الظروف الصعبة التي يمر بها اللبنانيون بسبب إلتزامهم الحجر المنزلي للحد من إنتشار ​فيروس كورونا​ المستجد، أطل فنان على إحدى الشاشات اللبنانية، وأكد انه سيشارك في التبرعات لإنقاذ أهل بلده من الازمة المعيشية الخانقة، بحسب تعبيره، لكن المضحك في الموضوع أن الفنان تبرع بمبلغ 150 ألف ليرة فقط كمبادرة خيرية منه، وشكل الأمر صدمة للجهة التي تهتم بالحملات الانسانية لأن الفنان ثري، لكن علة البخل تسيطر على تعامله حتى مع أفراد أسرته.