إسلام إبراهيم​ موهبة شابة إستطاع أن يثبت نفسه على الساحة في فترة قصيرة وأن يجد لنفسة مكاناً وسط الكبار، فقد بدأت انطلاقته من خلال برنامج "SNL بالعربي"، وهو الآن يتواجد في أكبر الأعمال على الساحة، وشارك في مسرحية " ​علاء الدين​" التي عرضت لأول مرة ضمن موسم الرياض في السعودية، وقد حققت نجاحاً كبيراً، وشارك أيضاً في بطولتها كل من ​أحمد عز​، وتارا عماد، وسامي مغاروي، و​محمد ثروت​، و​هشام إسماعيل​ وهي من إخراج ​مجدي الهواري​، وحرص القائمون على العمل إستخدام تقنيات حديثة لأول مرة في المسارح العربية، لتقديم عرض عربي يضاهي النسخة العالمية للمسرحية.
موقع "الفن" حاور إسلام إبراهيم الذي كشف لنا عن كواليس عمله في مسرحية "علاء الدين"، وكيف يرى العمل مع الممثل المصري أحمد عز، كما تحدث عن عمله الدرامي "بيضة ودهب".

في البداية حدثنا عن تجربتك في مسرحية "علاء الدين"؟
سعيد جداً لتواجدي في تلك المسرحية، ولقد تلقينا عروضاً فعلاً جيدة جداً بعد عرض المسرحية في "الرياض"، فالإقبال كان كبيراً منذ اليوم الأول، ورفعت الصالة شعار كامل العدد. وبالنسبة لي فهي تجربة رائعة وتضيف إلى مشواري الفني، كما أنها كانت صعبة ومرهقة لأن العمل أمام الجمهور يختلف عن وراء الكاميرا.

وماذا عن الشخصية التي جسدتها في المسرحية؟
جسدت شخصية "قفة" صديق علاء الدين، وهو دور لم يكن موجوداً من قبل، ولكن بسبب صعوبة تواجد قرد على المسرح، جاءت هذه الشخصية بديلة له، وهو شخص يتيم، ويحبه أفراد منطقته ونظراً لكونه يعيش قريباً من سواحل بغداد، فلديه طريقة غريبة في الكلام، ولقد نالت إعجاب الجمهور.

كيف ترى العمل مع الممثل المصري أحمد عز؟
أحمد عز شخص مجتهد ويحب عمله، وأنا أحببت العمل معه جداً، وإستفدت من نصائحه كثيراً، فكان حريصاً دائماً على أن ينصحني بكل حب، وأتمنى له المزيد من النجاح في مسيرته الفنية، وكل فريق العمل كان متعاوناً مع بعضه البعض، وأحب ​سامي مغاوري​ أيضاً، فهو شخص جميل، واستفدت منه كثيراً.

ماذا تتوقع لمسلسلك "بيضة دهب" خاصة أنه من فكرتك؟
العمل من فكرتي، وأتمنى أن ينال إعجاب الجمهور، فهو مسلسل كوميدي يتناول كيفية استغلال الإنسان لموهبته، والهدف من العمل هو توضيح أن الإنسان إذا لم يستغل موهبته بشكل صحيح فسوف تنتهي، وسعيد لكون العمل يعتمد على البطولة الشبابية، إذ يشاركني في بطولته كل من نادي مهنى، ​محمد جمعة​، نانسي صلاح، والقامتين صلاح عبد لله، وسامي مغاوري، وأشرف على كتابته ​أمين جمال​، وهو تأليف محمد أبو السعد، ووليد أبو المجد وإبراهيم ربيع، ومن المقرر عرضه على إحدى المنصات الإلكترونية.

من تعتبره مثالك الأعلى في التمثيل؟
الممثل ​يحيى الفخراني​ أحبه كثيراً، وأتمنى لو يجمعني عمل معه، فهو قامة كبيرة في التمثيل.

كيف رأيت تجربتك كإعلامي في "أقوى أم في مصر"؟
كنت متخوفاً جداً من التجربة، ولكن الموضوع أصبح سهلاً بعد ذلك، وتعاملت مع الجمهور بكل تلقائية، وإستمتعت كثيرا معهم، ولقد تلقيت ردود فعل رائعة، فالبرنامج حقق نجاحاً كبيراً، وذلك بسبب فريق العمل الذي كان متواجداً معي، ولا مانع لدي من تكرار التجربة مرة أخرى.

من إكتشف موهبتك التمثيلية؟
المخرج ​خالد جلال​ كان أول الداعمين لي، فبعد أن تخرجت من الجامعة قررت أن أتجه إلى مجال التمثيل، وتوجهت على الفور إلى مركز الإبداع، وإكتشفني خالد وأتاح لي فرصة الظهور أمام الجمهور.

قدمتَ الشخصية النسائية وحققت نجاحاً كبيراً..فهل من الممكن أن تجسدها مرة أخرى؟
لا مانع لدي، بشرط أن تكون جديدة عما قدمته من قبل، وفيها شيء مختلف يجعل الجمهور ينجذب إليها.