موجة من التصفيق عمت في المملكة المتحدة البريطانية، يوم أمس في تمام الساعة الثامنة مساءً بتوقيت غرينتش، تقديراً وتحية للعناصر الطبية و لكل من يشارك في نظام الرعاية الصحية في البلاد، الذين يتصدوا ل​فيروس كورونا​ المستجد "كوفيد – 19".
ويأتي الأمر ضمن المبادرة التي أطلقتها هيئة الخدمات الصحية الوطنية في البلاد NHS تحت شعار "صفقوا لمن يهتم بنا" "Clap For Our Carers"
وخطف القلوب أولاد دوق ودوقة كامبريدج الامير وليام وكايت ميدلتون وهم ​الأمير جورج​ والأميرة شارلوت والامير لويس الذين اصطفوا في قصر كنسينغتون وصفقوا.
تجدر الإشارة أنه قد ثبت أن أكثر من 9500 شخص أُصيبوا بالفيروس في بريطانيا وتوفي 463.