"سلامات سلامات ومسافات والصلح خير"، وغيرها من الأغنيات، التي حققت شهرة الفنانة المصرية ​نادية مصطفى​ في فترة الثمانينيات، إذ كانت وقتها من الأسماء اللامعة، وحقّقت أغنياتها نجاحاً كبيراً.

محمد سلطان​قدّم لها أول إنطلاقة للنجاح
في السابع والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر عام 1963، ولدتنادية مصطفىفي القاهرة، وقد تميّزت وهي صغيرة بصوتها، فكانت تردد الأغاني في الحفلات والسهرات التي تجمعها بأسرتها، كما كانت تشارك في حفلات المدرسة، وكان يشيد بها كل من يسمعها ولكنها لم تتسرع في الدخول للساحة الفنية، إذ إستكملت دراستها الجامعية في كلية الآداب بجامعة القاهرة، وكانت تشارك في فريق كورال الجامعة ورشّحها مدرب الفرقة وقتها بأن تغني بمفردها، حتى جاءتها الفرصة للمشاركة في حصة إذاعية بشبكة الشباب والرياضة، ووقتها تقدّمت للملحن محمد سلطان الذي أعجب بصوتها كثيراً وشجعها على مواصلة الغناء، وقدم لها بالفعل أول أغنية خاصة بها، وكانت "مسافات"،وهي السبب وراء نجاحها وشهرتها للجمهور.
وقد عاشت نادية مصطفى طفولتها مع عائلتها في حياة قائمة على الحب والإحترام، وتعلّمت من والديها المسؤولية وقيمة الحياة.

أغانيها و3 ألبومات فقط في مشوارها الفني
خلال مشوارها الغنائي تعاونتنادية مصطفىمع كبار الملحنين، مثل ​بليغ حمدي​ و​حلمي بكر​، وقدما لها العديد من الأغنيات الناجحة، فقدمت ثلاثة ألبومات غنائية مثل "مسافات والصلح خير ويا ما يا"، وأيضا شاركت في الحفلات الوطنية والمناسبات الدينية في مصر والعالم العربي، وتعتبر أغنية "سلامات" التي لحّنها لها طه العجيل هي علامة بارزة في مشوارها الفني، وهي من الأغنيات الوطنية التي قدّمتها في ذلك الوقت، ومن أغانيها أيضاَ "بكل لغات العالم"، "جوابات"، "جي ف إيه"، "الصلح خير"، "إلاّ رؤياك"، "لأ ده كتير"، "جمال إسكندرية"، "قلت إيه"، "شدّوني عنيك".

جسّدت شخصية ​فايزة أحمد​ في الإذاعة
لنادية مصطفى تجربة في التمثيل، من خلال المشاركة في الإذاعة في مسلسل "كروان الشرق"، عندما جسدت شخصية الفنانة فايزة أحمد، وعن هذه التجربة تقول إنها إستمتعت بها لأنها من محبيها على المستوى الشخصي.

تزوّجت من فنان سوري وإبنتها دخلت المجال الفني
تعرّفت نادية مصطفى على الفنان السوري ​أركان فؤاد​، من خلال شركات الإنتاج التي كانت تعمل بها، فلقد كانا زميلين في العمل وكانا يستشيران بعضهما البعض في الأعمال، حتى شعرت بحبه لها وبالفعل طلب منها الزواج وفرصة للتعارف، وأقنعها بالفكرة بعد فترة، حتى وافقت وأنجبا ثلاث بنات هن فيروز وريم وهمسة.
وقد أحبت بناتها الغناء أيضاً خصوصاً أنهن عشن في بيت لأب وأم يعشقان الغناء، فتعلمن منهما، ففيروز في البداية أحبت الغناء، ثم همسة غنّت في الاوبرا، أما الوحيدة التي غبتعدت عن المجال الفني وتزوجت، فهي ريم.

ست بيت شاطرة تجيد المطبخ المصري والسوري
إلى جانب الفن، تعترف نادية مصطفى بأنها ست بيت شاطرة وتحب المطبخ كثيراً، وقد تعلّمت الطهي من والدتها، وهي تجيد المطبخ المصري والسوري أيضاً، وتحب ان تطبخ لأسرتها وأحفادها أيضاً.

مهام في نقابة الموسيقيين
نادية مصطفىهي عضو نقابة الموسيقيين، إذ تقوم بتوفير الخدمات الإنسانية لزملائها، وهي حريصة على متابعة المهام التي أسندت لها، وتحرص على أن تتواجد مع زملائها في الأفراح والأحزان.

هاجمت ​محمد رمضان
كونها عضو في مجلس نقابة المهن الموسيقية، هاجمت نادية مصطفى الفنان المصري محمد رمضان، وإنتقدت غناءه معتبرة بأنه ليس مطرباً في الأساس، وبأنه يقدم ميوزيكال ولا يعتمد على صوتهن كما إنتقدت ظهوره بملابس غير لائقة على المسرح، كونه من وجهة نظرها قدوة ويقلّده الكثير من الشباب، ولكنها عادت لتقول إنها مجرد نصيحة، وإنها تحب أعماله كممثل.