بعد ان نقلت الممثلة والإعلامية وعارضة الأزياء السابقة البريطانية ​ليندا لوساردي​ البالغة من العمر 61 عاما، إلى المستشفى يوم الجمعة الماضي، وتصريحها عن اصابتها بفيروس كورونا COVID-19، صرح زوجها سام كين، أن الحالة الصحية لزوجته ”متأخرة ولا تزال بعيدة عن الشفاء“.
وفي كلمته قال سام كين المصاب أيضا بالفيروس :”لا يوجد تغيير حقيقي في حالة ليندا اليوم، أنا خائف، الحالة مثلما كانت منذ الليلة الماضية، أرسلوا أفكاركم، حبكم، صلواتكم لها.. إنها بحاجة إلى المساعدة الآن، إنها تقاتل وستفوز، شكرا لكم على رسائلكم الرائعة والطيبة.. الكثير من الحب، سام“.
وليندا ما زالت موضوعة على جهاز الأكسجين وبحاجة الى مستويات منه وتستعين بالمحاليل، لكنها تأكل وتشرب بإنتظام.