نشر موقع "Life & Style" تقريراً يؤكد فيه أن النجم ​توم كروز​ طلب من الممثلة ​ميغان ماركل​ مشاركته في فيلمه الجديد، وهو حريص جداً على العمل مع ميغان، التي إبتعدت عن الأضواء بمجرد دخولها ضمن أفراد العائلة المالكة، بعد زواجها من الأمير هاري.
وقال مصدر للموقع أن توم يعلم جيداَ إمكانيات ميغان، وهي حقاً محظوظة بحب الكاميرا لها، وإذا كان بإمكان أي شخص إستعادة ميغان للأضواء من جديد وتقديمها في مجموعة أفلام، فبالتأكيد سيكون توم، ولا يوجد أفضل من العودة الى الشاشة من جديد، مع أحد أكبر وأهم وأشهر نجوم هوليوود.
لكن موقع "جوسيب كوب" نفى هذا الموضوع، بعد تواصله مع مصدر مقرّب من توم، الذي أكد أنه لم يتواصل مع ميغان بشأن العمل معها، في أي مشروع سينمائي.