يواصل ​فيروس كورونا​ إنتشاره في العالم وتسببه بحالة من الشلل الواسع لمختلف مجالات الحياة والرعب للمواطنين، ولاسيما في بريطانيا، إذ نقل موقع صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية عن مصدر أنّ نتيجة الفحوص التي خضع لها موظّف يعمل في قصر باكينغهام بعد وعكة صحية ألمّت به، أتت إيجابية، مؤكدة إصابته بالفيروس المستجد.
وأفادت صحيفة "الصن" البريطانية أنه حتى الآن لم يتم التأكد ما إذا كان الموظّف إقترب من ​الملكة إليزابيث الثانية​، لكنّ مصدر لفت إلى "وجود 500 موظف في القصر، وكأي مكان عمل فإنه ليس مستحيلاً أن يتأثر البعض منهم".
وقال متحدّث بإسم القصر: "لن نعلق على أفراد الموظفين، تماشياً مع التوجيهات المناسبة وعملياتنا الخاصة، تم اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية التي تحمي موظفينا والأفراد المعنيين".