باسل الزارو​ممثل ومقدم برامج، ولد يوم 2 تموز/يوليو عام 1986 في القاهرة لأم مصرية وأب أردني من أصل فلسطيني، وقد تخرّج من الجامعة الحديثة للعلوم والفنون في القاهرة، وتخصص في مجال التسويق وإدارة الأعمال.

بين تقديم البرامج والتمثيل
بدأباسل الزاروفي السادسة عشرة من عمره، عندما شارك في برنامج "ميلودي بريمير"، وحاز على جائزة قناة ميلودي لتقديم البرامج التلفزيونية في عام 2004.
وفي عام 2006 قرر الإنتقال إلى لندن والعيش هناك، وأمضى فيها قرابة العام، قبل أن يعود إلى القاهرة ليختبر العمل في مجال التسويق لإحدى الشركات المتخصصة في تجارة التبغ لمدة 3 سنوات، وطوال هذه المدة لم يبتعد باسل الزارو عن مجال الفن، فقد صوّر 3 أعمال لتلفزيون "بيبسي أرابيا" في دبي، هي "كافيه ارابيا"، "فيس أوف"، و"أنت في 60 ثانية".
وقد مثلت هذه إنطلاقةباسل الزاروالمهنية، فتم إختياره ليصبح المقدم الرسمي لبرنامج "اكس فاكتور" على شاشتي "روتانا" و"CBC" مع الممثلة المصرية يسرا اللوزي في عام 2013، وبعدها إنتقل إلى بيروت ليقدم برنامج "سوكا ستارز" عبر تلفزيون المستقبل.
وعاد في عام 2015 ليقدم برنامج "اكس فاكتور" بالموسم الثاني عبر قناة MBC 4، مع الممثلة ومقدّمة البرامج اللبنانية ​دانييلا رحمة​.
وفي 29 تشرين الثاني/نوفمبر عام 2015، إنضم لفريق ET بالعربي، ليقدم البرنامج بدلاً من الممثل ومقدّم البرامج السعودي بدر آل زيدان.
كما شارك باسل الزارو في العديد من الأعمال الدرامية، وكان أبرزها "لعبة الموت"، "الإخوة"، "فوق مستوى الشبهات"، "هذا المساء"، "نسر الصعيد"، "لعنة كارما"، "حرملك"، و"طاقة حب".

يحلم بالمشاركة في "الهيبة" ويغار من ​نيكولا معوض
كشفباسل الزاروفي مقابلة صحفية أن الممثلة المصرية يسرا هي من أفضل النجوم المصريين، إلى جانب ​محمود عبد العزيز​، كما أشار الى أن ​سلافة معمار​، ​باسم ياخور​ و​باسل خياط​ هم من أفضل النجوم على الصعيد السوري، وقد حققوا نجاحات كبيرة.
وفي الحديث عن المسلسلات، كشف باسل الزارو عن رغبته بالمشاركة في مسلسل "الهيبة" وقد سعى إلى ذلك، وقال: "أحلم أن أكون من فريق عمل مسلسل الهيبة".
وتحدّث عن الممثل اللبناني نيكولا معرض، معبّراً عن إعجابه الشديد بالخطوات التي يتبعها في عالم التمثيل، وبالنجاحات التي يُحققها، وأضاف: "أغار من نيكولا معوض لكن بطريقة إيجابية.. وأنا معجب به وبعمله".

تفاصيل علاقته بـ ​مريم أوزرلي
تحدّثباسل الزاروفي مقابلة صحفية بوضوح عن علاقته العاطفية مع النجمة التركية مريم أوزرلي، مؤكداً على صداقته القوية التي كانت مع أوزرلي، ونافياً أن تكون العلاقة قد تطوّرت إلى حد الإتفاق على الزواج، إلى أن وصل الأمر إلى الإنفصال الصريح بينهما.
وأوضح أن الصداقة بدأت مع أوزرلي في دبي، بعد أن تقابلا أكثر من مرة، ثم سافر هو إلى ​أوروبا​ لتكون هي هناك بالصدفة، وإجتمعا معاً في العديد من المرات.
وقد إعترفباسل الزاروأنه كان هناك إعجاب بينهما، ولكنه رفض أن يكشف عن المزيد من تطورات علاقتهما، مؤكداً على أنه لا يوجد شخص له الحق في معرفة هل تطور الأمر بينهما أم لا؟
في حين لم تصرّح مريم أوزرلي حول أسباب إنفصالها النهائي عنباسل الزارو، كما سبق وإلتزمت الصمت حول علاقتها به، فكانت ترفض توضيح طبيعتها، وما إذا كان حبيبها أو صديقها، رغم علامات الإستفهام التي كانت تدور حولهما.
وألغت أوزرلي متابعتها لحساب الزارو على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، وحذفت كافة صورها معه، كما إعترفت لوسائل الإعلام التركية بأنها لم تعد تتحدث معه إطلاقاً، لعدم وجود فائدة من حديثهما، وقالت إنه يكفيها وجود عائلتها وأصدقائها القدامى المقربين لها في ألمانيا.