تتواصل تداعيات الخلاف بين الممثل العالمي ​جوني ديب​ وزوجته السابقة الممثلة العالمية ​آمبر هيرد​، وذلك بعد سلسلة من الإتهامات المتبادلة بينهما والدعاوى القضائية، كان من بينها إتهام هيرد لديب بتعنيفها وإساءة معاملتها، وهو الامر الذي دفع مؤخراً النجمة العالمية ​بينيلوبي كروز​ إلى التدخل والوقوف إلى جانب صديقها ديب والدفاع عنه.
وقالت :"قابلت جوني حينما كنت بعمر الـ19″، في ذلك الوقت لم يكن بمقدورها سوى نطق جملتين باللغة الإنجليزية هما “كيف حالك” و”أريد العمل مع جوني ديب".
وتابعت: "مرت سنوات عديدة لم أشاركه فقط ثلاثة أفلام فحسب، بل اعتمدت عليه كصديق عظيم، فقد أعجبت دائمًا بلطفه، وعقله الفذ، وموهبته، وروحه الفكاهية الغريبة ".
وأضافت: "لقد رأيت جوني في العديد من المواقف وهو دائمًا لطيف مع الجميع، كما أنه من أكثر الأشخاص كرمًا”، وأشارت إلى دعمه ولطفه أثناء تصويرهما فيلم “Pirates” حينها كانت حامل في الشهر السادس، حيث عبرت عن إعجابها به، قائلة: “خلال الستة الأشهر من حملي، قضيت كامل يومي برفقته أثناء تصوير فيلم “قراصنة الكاريبي”، فلن أنسى أنا وزوجي اللطف والحماية في معاملته إياي خلال كل خطوة من خطوات هذه العملية".