حقق مسلسل "​العودة​" خلال عرضه على شاشة MBC نجاحاً كبيراً وتفاعلاً من قبل الجمهور والصحافة، وإكتملت عناصر العمل، ومما لا شك فيه أن المخرج ايلي السمعان كان له فضل كبير لنجاح تفاصيله والتشويق الذي كان سيد الموقف فيه.
وبعد إنتهاء العمل، تحدث ​إيلي السمعان​ عنه وعن تفاصيل النهاية التي فاجأت المشاهدين.

وقال إيلي لموقع "الفن":

"أثناء التصوير كنا نعرف أننا سنقدم مسلسلاً جميلاً وعملنا من قلبنا على التفاصيل، وإتفقنا جميعاً أن المسلسل سينجح، وفعلياً وبصدق كنا سعداء بكل لحظة فيه. ولكن بكل صراحة لم نتوقع أن تكون الاصداء رائعة الى هذا الحد وكبيرة، ما حصل في هذا المسلسل شيء كبير جداً من حيث النجاح. النجاح وصل إلى مواقع التواصل الاجتماعي وعلى الطريق أوقفتنا الناس ليسألوا من هو القاتل، هذا المسلسل خلق حالة خاصة وجعل الناس تتحدث عنه، ووجدنا تفاعلاً كبيراً لم يحصل مع أي عمل آخر من قبل والمشاهد توتر أثناء مشاهدته، مشاهدون من الناس ومن الصحافة ومن الممثلين حتى المخرجين تحدثوا عنه، واستمر في المرتبة الاولى خلال فترة عرضه على شاشة mbc. الرايتنغ كان بالطليعة أثناء عرض الحلقات وشكل العمل تراند على وسائل التواصل الإجتماعي، خصوصاً في الحلقة الأخيرة والناس حزنت أنه إنتهى وشعروا أنه قصير، وهذا أيضاً أمر قليل الحدوث".

وأضاف:"توقعنا أن يكون المسلسل نقلة في الدراما اللبنانية وكان كذلك، وأتمنى أن يذكر من بين أهم المسلسلات التي قدمتها الدراما اللبنانية. ومن اليوم فصاعداً ستصبح المسؤولية أكبر، فالأعمال القادمة عليها أن تكون بالمستوى نفسه على الأقل .
ونهاية العمل سمعنا أنها مرضية وأحبها الناس، وأخذت حقها بالقصة، وسمعنا أصداء أن بعض الناس كانوا متوترين من المشاهد الأخيرة.
عدد كبير من الناس شككوا بأن يكون ​وسام فارس​ هو القاتل، ولكنهم لم يكونوا واثقين من الموضوع ولم تتضحالصورة لهم . والممثلون أبدعوا وجعلوني أستمتع بالعمل أكثر وأكثر".

وختم إيلي قائلاً: "من شاهد الحلقة الأخيرة وعرف أن طارق أي وسام هو القاتل، وعاد ليشاهد المسلسل سيعرف انه لم يكن مغرماً، فمن العيون يبدو أنه ليس عاشقاً، حتى قبل الحلقة الأخيرة قال لنسيم لن أسمح لأي شخص أن يصل إليك حتى "الدرك" (أي قوى الأمن الداخلي)، لأنه يريد أن يقتلها بيده.
أشكر كل الممثلين الذين أبدعوا بعملهم والناس أحبوهم جداً أيضاً، ومستوى الدراما اللبنانية كان ممتازاً مع فريق عمل إيغيل فيلمز وأم بي سي.
أيضاً ملحم زين لعب دوراً كبيراً في إنتشار المسلسل من خلال الأغنية التي قدمها بصوته وهي"​ضعف نظر​"، وأيضاً بشار الجواد الذي قدم أغنية "​صعبة الرجعة​" بصوته في الحلقة الأخيرة، وهي تحقق أصداءً رائعة".