غادرت ​الملكة إليزابيث​ قصر باكنغهام بسبب الخوف من الإصابة ب​فيروس كورونا​، حيث تضاعف عدد الوفيات في بريطانيا السبت ليبلغ 21، وتوجهت إليزابيث إلى قلعة وندسور في غرب العاصمة لندن.
ونقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية عن مصدر ملكي قوله إن الملكة بصحة جيدة، لكن من الأفضل نقلها، والكثير من موظفيها يشعرون بالخوف بسبب فيروس كورونا.
وأضاف المصدر :"كان القصر يستضيف الكثير من الشخصيات البارزة من جميع أنحاء العالم، ولا توجد حالات إيجابية للفيروس حتى الآن".
وكان نشر قصر بكنغهام بياناً ورد فيه :"في إجراء وقائي منطقي ولأسباب عملية في ظل الظروف الراهنة، يتم إجراء تغييرات في الالتزامات اليومية للملكة في الأسابيع المقبلة، بالتشاور مع الأسرة الطبية والحكومة، سيتم تغيير موعد زيارة صاحبة الجلالة المقبلة لتشيشاير وكامدن".