إتخذت الحكومة السورية أمس، تعليق الدوام في الجامعات والمدارس والمعاهد، كما تقرر تخفيض حجم العاملين نحو 40 %، وإيقاف النشاطات العلمية والثقافية والاجتماعية والرياضية كافة والتي تتطلب تجمعات أو حشود بشرية، والتشديد على منع تقديم النراجيل في المقاهي والمطاعم وإغلاق صالات المناسبات العامة واعتماد خطة تعقيم لوسائل النقل العامة.
كل ذلك، طرح تساؤلات عديدة، هل ستتوقف الأعمال الدرامية عن التصوير في ظل هذه القرارات؟
"الفن" وفي تواصلها مع بعض المصادر في وزارة الإعلام، تأكدت من الأعمال التي تصوّر حالياً، والتي تستكمل تصويرها وهي "بورتريه" و"شارع شيكاغو" ولاحقاً "باب الحارة" على أن يتم اتخاذ الإجراءات المناسبة من تطهير وتعقيم مواقع التصوير بما يضمن عدم انتشار المرض. علماً أنه في سوريا لم تسجل أي حالة مصابة بال​كورونا​ حتى الآن، وكل ذلك من باب الحرص والوقاية.