مرت الفنانة المصريةأنغام​بالعديد من العلاقات الغرامية والتجارب العاطفية خلال حياتها، إلا أنها لم تكتمل وعرفت كلها النهاية الحزينة.
تزوجت أنغام 4 مرات، لكن لم تكن هي سبب الإنفصال في كل مرة، وتعذبت كثيراً فعندما تغني الوجع والالم والحب لا يمكن سوى تصديقها، إذ عاشت كل تلك الحالات وإنصدمت بواقع مرير في كل مرة.

الزيجة الأولى: رفض من الأب ونهاية بعد 5 سنوات
الزيجة الأولى حدثت غصباً عن والدها الموسيقارمحمد علي سليمان​، وذلك حين وقعت أنغام في حب مهندس الصوت ​مجدي عارف​، فتزوجا رغم كل المشاكل العائلية التي واجهتهما، وإستمر زواجهما حوالى 5 سنوات، وأنجبت منه إبنهما الأكبر عمر.
أما سبب الانفصال فكان مشاكل بين الطرفين، وعدم القدرة على التوفيق بينهما، لكنها إحتفظت بحضانة إبنها الذي بقي معها وربته، في وقت إستكملت مسيرتها الفنية.
وبعد طلاقها ظلت علاقتها بوالدها متوترة خصوصاً، بعد أن أطلق تصريحات ضدها أثار بها الجدل على وسائل الإعلام، قبل أن يتصالحا بعد سنوات.

الزيجة الثانية إنتهت بالخلع
تزوجتأنغامللمرة الثانية عام 2004، من الموزع ​الكويت​ي فهد، الذي تعاونت معه في أعمالها، وقدما معاً العديد من الأغنيات، وأنجبت منه طفلها الثاني عبد الرحمن.
هذه الزيجة إستمرت 3 سنوات فقط، وإنتهت بخلع أنغام لزوجها خصوصاً أن والدته إنتقدتها بشدة، وكانت صارمة معها، وتردد أن سبب الإنفصال هو طلب زوجها منها الإلتزام بلباس محتشم للغاية، إضافة إلى تغيير العديد من الأمور في شخصيتها ومسيرتها، ولكنها لم تقتنع بالأمر وبالتالي لم تنفذه.
لم تخرج يوماً المشاكل الشخصية بينأنغام وزوجها فهدإلى العلن، فقد كانت متكتمة كثيراً حول ما يحصل في بيتها، حتى وصلت الأمور إلى المحاكم، حينها انفجرت الأمور وظهرت إلى العلن. وفي التفاصيل رفع طليقها الثاني دعوى قضائية ضدها من أجل رؤية إبنه عبد الرحمن، وبسبب هذه القضية منعت أنغام فترة من دخول دولة الكويت، إلى أن تمت تسوية الموضوع قضائياً، ولكن مشاكلهما بقيت مستمرة في ظل وجود خلافات بينهما حول مصاريف إبنهما.

الزيجة الثالثة سرية منذ بدايتها حتى نهايتها
في عام 2011 تزوجتأنغاممن الممثل المصري ​أحمد عز​، ثم إنفصلت عنه، وحدث كل ذلك في السر، ولم يتم الكشف عن الموضوع إلا بعد مرور أشهر على الإنفصال، وليس من طرفهما بل من خلال ​الممثلة زينة​، التي كشفت عن الأمر، بسبب دخولها في مشاكل قضائية لإثبات نسب أبنائها لأحمد عز.
وكشفت زينة عن وثيقة زواج والد طفليها منأنغام، ما شكل صدمة لجمهور عز وأنغام في تلك الفترة، خصوصاً أن أحداً لم يتوقع أن يكونا قد أخفيا زواجاً كاملاً مع الانفصال، عن جمهورهما الذي كان يشك في الامر، على الرغم من أنها كانت تنفيه في كل مرة تسأل عن الموضوع.
وبعد أن ضجت الدنيا بالأمر، أصدرتأنغامبياناً رسمياً أكدت فيه خبر الزواج والإنفصال بهدوء، وصرحت في لقاء تلفزيوني أن الزواج لم يكن سراً، فأهلها وأصدقاؤها كانوا على علم، لكنها فضّلت بالاتفاق مع زوجها في ذلك الوقت عدم إعلان الأمر.
وأشارت بعض المصادر أن أنغام من طلب أن تكون هذه الزيجة سرية، لكي تحتفظ بحضانة ولديها من زيجتيها السابقتين، لكنها أنكرت الموضوع لاحقا وتقول إن الحضانة في حالة زواجها تنتقل لوالدتها التي لا تزال على قيد الحياة.

الزيجة الرابعة من رجل متزوج تسبب لها خلافاً مع ​أصالة
في عام 2019 تزوجتأنغامللمرة الرابعة، من الموزع الموسيقي المصري ​أحمد إبراهيم​، الذي كان متزوجاً بقريبة طليق الفنان السورية أصالة، المخرج الفلسطيني ​طارق العريان​، وله أولاد منها.
وفور إنتشار خبر الزواج، صُدمتزوجة إبراهيم الأولىإذ لم تكن على علم بزواجه من أنغام، وطلبت منه الطلاق فحصلت عليه في نيسان/أبريل عام 2019.
كما أنأصالةهاجمتأنغاملتصرّفها هذا وزواجها من رجل متزوج، كما أن العديد من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي إتهموها أنها "خرابة بيوت"، بينما إتهموه هو بإرتباطه بأنغام من أجل الشهرة.
هذا الزواج مع كل مشاكله لم يصمد سوى لعام واحد، ففي 9 آذار/مارس عام 2020 أعاد أحمد زوجته الأولى في يوم المرأة العالمي، والذي أوضح بعدها أنه أعادها الى ذمته في أيار/مايو عام 2019 من أجل أولاده. وعندها بدأت الأخبار تنتشر حول إنفصال أنغام عن أحمد، خصوصاً أنهما ألغيا بعضهما على مواقع التواصل الإجتماعب.
ونفى أحمد إبراهيم أن يكون قد إنفصل عنأنغام، إلا أنه أوضح أنه مستعد للتضحية بأي شيء مقابل سعادة أولاده، لكنه عاد وأعلن رسمياً إنفصاله عن أنغام، مشيداً بصفاتها الطيبة ومعرباً عن حبه لها رغم قرار الإبتعاد.

أنغام ترفض الزواج مجدداً
في كانون الثاني/يناير عام 2021، إلتقتأنغامبـ الشيف التركي الشهير ​نصرت غوكشيه​، خلال زيارتها مطعمه الشهير في دبي.
ونشرت كقطع فيديو وهما قريبان من بعضهما، وخلاله سألها نصرت إن كانت متزوجة لترد عليه بالنفي، مشيرة الى أنها لا تفكر بالأمر وتركز على إهتمامها بابنيها عمر وعبد الرحمن.
ويبدو أن تجارب أنغام الفاشلة بالزواج، جعلتها تتراجع عن تكرار الأمر مرة جديدة، فهل تعتزل الغرام نهائياً؟