بعد أن أعلن الموزع الموسيقي المصري ​أحمد إبراهيم​ إنفصاله عن زوجته الفنانة المصرية ​أنغام​ قبل ايام، نشر اليوم صورة له وهو يقبلها على رأسها وعلق عليها :"حقك عليا انا يا ست الستات... تبقى الأسود أسوداً والكلاب كلاب سيبك منهم".
فأثار الجدل بين المتابعين الذين تساءلوا ان كان هذا المنشور على حسابه الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي، هو إعلان مصالحتهما أو أنه يحاول ان يراضيها علنا عبر صورة قديمة، وتقديم إعتذار غير مباشر لها، ومن قصد بعبارة "سيبك منهم" التي ختم فيها تعليقه؟