كشفت وسائل اعلام عالمية ان المنتج الهوليوودي ​هارفي واينستين​ كان قد أخبر اصدقائه أن النجمة العالمية ​جينيفر انيستون​ يجب أن تُقتَل بعد ان اتهمته بالتحرش الجنسي، وذلك وفقًا لتسجيلات صوتية تم عرضها في محاكمته، وشكّا هذا الأمر ضجة كبيرة، الا ان جينيفر لم تعلّق على الخبر بعد.
الجدير ذكره ان هارفي واينستين كان تعرض مؤخرا لإرتجاج بالمخ بعد سقوطه في زنزانته في السجن، الأمر الذي اثار جدلا كبيرا في الوسط الفني العالمي، ولم تعرف بعد حالته الصحية او اي تفاصيل عنها.