ردت ​مديحة الحمداني​ زوجة الممثل السوري قصي خولي على الإعلامية الكويتية ​مي العيدان​ بعد مهاجمة الأخيرة لها ولوالدتها الفنانة التونسية آمال علام بسبب قصتها مع خولي التي إنتشرت مؤخراً وأثارت جدلاً واسعاً.
ونشرت الحمداني مقطع فيديو عبر صفحتها الخاصة دافعت فيه عن والدتها ضدّ هجوم العيدان، مشيرةً إلى أنها قامت بتربية عائلة كاملة وقدمت التضحية من عمرها وشبابها لأجلهم ومن أجل جدتها أيضا، وهذا ما جعلها تتمنى أيضا أن تكبر وترى ابنها يعتني بها كما فعلت أمها.
وأكدت الحمداني على أنها تفتخر بوالدتها، في حين أنها لم تذكر إسم العيدان بطريقة مباشرة، إلا أنها وصفت من تقصدها بأنها لا تصغر والدتها كثيرا ولكنها لجأت للحقن والتجميل لإخفاء عمرها، في حين أن والدتها بقيت على طبيعتها واختارت أن تبقى على تجاعيدها، وقد أكد المتابعون أنها تقصد الإعلامية الكويتية.
وأشارت الحمداني إلى ان والدتها لم تكن عارية الذراعين كما قالت العيدان، بل ارتدت الزي التقليدي التونسي، وهي فنانة تغني تراث بلدها.