يعاني فنان معروف من ​عشيقته​ السابقة التي تبيّن أنها مدمنة على ​المخدرات​ وتلاحقه في كل مكان، بعد أن إنفصل عنها نتيجة أزمات مالية وعاطفية بينهما.

ويقول الفنان إن عشيقته الأربعينية لا تكف عن مطاردته، حتى ان وجوده في بعض السهرات يجعله عرضة للفضائح لأنها في حال عثرت عليه تفقد السيطرة على نفسها وتشتمه أمام الناس وتفضح أسراره الخاصة .

الفنان قرر أن يشتري سكوت العشيقة السابقة بالمال، فحصلت منه على الدولارات ولم تلتزم بالاتفاق، ووقفت في اليوم التالي تحت المبنى الذي يقطن فيه، وراحت تصرخ وتتوعد قبل أن يتدخل مرافقه الشخصي ويجبرها على الرحيل.
ومن المتوقع أن تتفاقم الأزمة بين الطرفين في المرحلة المقبلة، خصوصاً بعد أن تمكنت العشيقة من التواصل مع بعض الاعلاميين، ووعدتهم بتزويدهم بسلسلة من الفضائح الخاصة التي تتعلق بعشيقها الذي تتهمه بالتخلي عنها