شيرين وجدي​ فنانة مصرية، وإسمها الأصلي شيرين فاروق سالم، ولدت عام 1967 وحصلت على شهادة البكالوريوس بالأدب الإنجليزي.
ثقافتها وهواياتها في الرسم وعزف البيانو وجمال صوتها وشكلها، كلها قوّت فيها موهبة الغناء وساهمت في تنمية قدرتها على التمثيل.

إكتشفها ​وجدي الحكيم​ و​بليغ حمدي​ شجعها على التمثيل
إكتشفها الإذاعي المصري وجدي الحكيم، ومنحها إسمه، وأجرت إختبار الإذاعة والتلفزيون ونجحت فيه من دون وساطة، رغم صلة القرابة بينها وبين الممثلة المصرية رانيا فريد شوقي وأختها عبير فريد شوقي، ومثّلت لأول مرة حين قدّمت دور "ألمظ" أمام الفنان المصري علي الحجار بدور عبده الحامولي، في مسلسل "​بوابة الحلواني​"، وذلك بتشجيع من الملحن المصري الراحل بليغ حمدي.

أعمالها الفنية
بدأتشيرين وجديمشوارها الفني بألبوم "إنت النص الحلو"، وتتالت الألبومات وكانت المفاجأة بألبوم "لو بينا أيه"، الذي حصد الكثير من الجوائز المصرية والعربية، ومنها أفضل فيديو كليب في مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون الثامن لعام 2002.
ومن ألبوماتها: "صدقني" مع الفنان ​حميد الشاعري​، "ما أقدرش"، "ولا ليلة"، "كل ده"، "ليالي حياتي".
فيديو كليبات: "بضحك"، "موعودة"، "حبيبي وصحبتي"، "صدقني"، "إنسى"، "لو بينا إيه"، "إرجعلي"، "غالي"، "ولا ليلة"، "كل ده"، "وده يرضي مين يا غرام"، "لفيت بلاد الله" ديو مع فريق ​فرقة غيتارا​، "روميو وجوليت" ديو مع ​محمد المازم​، "البدر"، "أنا بقى"، "ليالي حياتي"، و"لو يوم بيعدي".
وفي عالم التمثيل، قدّمت شيرين وجدي العديد من الأعمال في السينما والتلفزيون والمسرح، ومنها "الطريق إلى إيلات"، "بوابة الحلواني 1 و2 و3 و4"،" أبو القاسم الطنبوري وشركاه"، "زقاق الزقنقدار"، "شقة الحرية"، "حكاية الغريب"، "لعبة كل بيت"، "قيس وليلى"، "طربستان"، "يعيش يميش" مع ​فؤاد المهندس​، "ترحل" مع ​محمد عوض​، "السندبادة البحرية"، "فارس وجميلة"، "الى بني مصر".

جوائز وتقديرات
"ما اقدرش" فازت بجائزة أفضل فيديو كليب في مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون السابع لعام 2001.
"لو بينا إيه" فازت بجائزة أفضل فيديو كليب في مهرجان القاهرة للإذاعة والتليفزيون الثامن لعام 2002.
"لو بينا إيه" فازت عام 2002 لأشهر أغنية عربية بجائزة الأرزة الذهبية من قناة LBCI.
"لو بينا إيه" أفضل فيديو كليب لعام 2002 في إستفتاء عام أجرته جريدة حريتي في العالم العربي.
"لو بينا إيه" حصلت به على أفضل فنانة عربية لعام 2002، في استفتاء لقناة النيل للمنوعات.
"لو بينا إيه" أفضل فيديو كليب في مهرجان الأغنية بشرم الشيخ 2002.
لقب أفضل فنانة للشباب لعام 2002 عن طريق إستفتاء عام للشباب عن أفضل النجوم، وجائزة الأسد الذهبي.
جائزة ​الموريكس دور​ الذهبية.
أفضل فنانة عربية عام 2004 في إستفتاء أجرته مجلة "زهرة الخليج" الإماراتية.
أفضل فنانة عربية عام 2004 في إستفتاء قناة دريم المصرية.
جائزة ART أفضل فنانة عربية عام 2004 في استفتاء راديو وتلفزيون العرب.

مواقف وطنية وإنسانية
غنتشيرين وجديدعماً لأطفال ​فلسطين​ أغنية "عالم واحد"، ودعماً لأطفال العراق غنت "في عيون الأطفال"، كما أقامت عدة حفلات لصالح مرضى ​السرطان​، وللأطفال في أغلب محافظات مصر.

أنقذت زوجها الثاني من السجن
تزوجت شيرين وجدي للمرة الأولى من المعلق الرياضي مدحت شلبي، ولها منه إبنة إسمها "نهلة"، انفصلت عنه لتتزوج ثانية من رجل الأعمال المصري ​إيهاب طلعت​، الذي يعمل في مجال الإنتاج والاعلان التجاري، ولديها أربع بنات منه.
وقد تورّط زوجها الثاني في قضية مع الدولة، إرتبطت بقضية عبد الرحمن حافظ رئيس مدينة الإنتاج، وطُلِب بمديونية قدرت بـ33 مليون جنيه، واحتجز حتى يقوم بسدادها.
وكان لشيرين وجدي موقفاً مشرفاً تجاه زوجها وأسرتها، إذ سارعت بالتحرك وباعت الكثير من ممتلكاتهما لتسدد مديونيته لإطلاق سراحه، وقد غنّت لأول مرة أغنية "مين عارف حبيبي" أثناء إحتجازه، متأثرة بالموقف الذي تعبر كلمات الأغنية على ما هي عليه.

سر غيابها وزواج إبنتها يعيدها الى الأضواء
إبتعدتشيرين وجديعن الفن في عام 2006، لإنشغالها بالدعاوى القضائية التي طاردت زوجها إيهاب طلعت، وفضلت مساندته والبقاء إلى جانبه.
وكشفت سبب إبتعادها عن الساحة الفنية، مؤكدة أن زوجها إيهاب طلعت لم يبعدها عن الفن، وقالت شيرين وجدي في مقابلة تلفزيونية إن "زوجها لم يطلب منها الابتعاد عن الغناء"، موضحة أن الظروف التي مرت بها أسرتها بعد المشكلات القضائية التي واجهت زوجها، وتشتت أفراد عائلتها جعلاها تنغمس في هذه المواجهات، محاولة التعايش معها.
وأضافت: "كيف كنت سأتمكن من الغناء وأنا في هذا الوضع وذهني منشغل بحال أسرتي؟".
وعادتشيرين وجديلتتصدّر قائمة الأكثر بحثاً على محرك البحث "غوغل"، في الأول من شهر آذار/مارس عام 2020، بسبب حفل زفاف إبنتها "نهلة"، من زوجها الأول مدحت شلبي، وغنت لها أغنيتها الشهيرة "لو بينا ايه".