ستيفن سبيلبرغ​هو مخرج سينمائي، إستطاع خلال مسيرته في مجال السينما الحصول على جائزة ​الأوسكار​، وهو أحد المخرجين الأكثر نفوذاً.
يمتلك شركة دريم ووركس للإنتاج، فلقد أنتج العديد من أفلام الكرتون، مثل "Shrek".

نشأة ستيفن سبيلبرغ
ولدستيفن سبيلبيرغيوم 18 كانون الأول/ديسمبر عام 1946 في مدينة سينسيناتي في ولاية أوهايو، والدته ليا أدلر بوسنر وهي صاحبة مطعم وعازفة بيانو، ووالده أرنولد سبيلبرغ يعمل كمهندس كهربائي، وينحدر جده من مدينة نمساوية تدعى سبيلبرغ، وعاش بها في القرن السابع عشر.
هو يهودي أرثوذكسي التحق بالمدرسة العبرية من عام 1953 إلى عام 1954، وتعرضت عائلته لمشاكل عديدة وتمييز بسبب معتقداتهم الدينية.
في عام 2002، أنهى دراسته وحصل على درجة باكلوريوس الآداب في إنتاج الأفلام والفنون الإلكترونية من جامعة كاليفورنيا الحكومية.
عانى ستيفن سبيلبرغ من عجز في التعلم ولم يتم تشخيصه جيداً من قبل أساتذته مما أدى الى تعسره.
أدرك منذ الثانية عشرة أو الثالثة عشرة من عمره أنه يريد أن يصبح مخرجاً سنيمائياً. وقد تغيرت حياته عندما قام بجولة في استديوهات شركة يونيفرسال في ​لوس أنجلوس​، وهو في السابعة عشرة من العمر
ومن ثم تسلل ستيفن سبيلبرغ خلسة كي يشاهد تصوير فيلم حقيقي، وقد انتهى به الأمر إلى مقابلة مدير قسم التحرير بشركة يونيفرسال الذي تحدث مع سبيلبرغ مدة ساعة، وعبّر عن اهتمامه بأفلامه.
ثم بدأ بعد ذلك في صيف ذاك العام في مقابلة المخرجين والكتّاب والمحررين، حتى يتعلم ويكتسب المزيد من الخبرة التي قد تساعده في صناعة السينما.

دخول ستيفن سبيلبرغ عالم السينما
في سن العشرين، وبعد أن أصبح مألوفاً في الاستوديوهات، قدّمستيفن سبيلبرغلشركة يونيفرسال فيلماً قام به، فعرضت عليه الشركة عقداً لمدة سبع سنوات لإخراج مسلسل تلفزيوني.
إتجه نحو الإخراج منذ نعومة أظافره، فأخرج أول أفلامه عام 1958 في الكشافة، وحاز على شهادة تقدير كفتى الكشافة لصناعته فيلم مدته تسع دقائق بعنوان The Last Gunfight.
في سن الثالثة عشر فاز بجائزة عن فيلمه "الهروب إلى أي مكان"، وهو فيلم مدته 40 دقيقة يستند إلى معركة حدثت في شرق إفريقيا، إلتحق بعدها بجامعة كاليفورنيا الحكومية لونغ بيتش، ثم ترك الدراسة عام 1969، ليمارس مهنته في صناعة الأفلام.

إنجازات ستيفن سبيلبرغ
أول فيلم أنتجهستيفن سبيلبرغمدته 26 دقيقة هو فيلم Amblin في عام 1968، كان لا يزال متدرباً في Universal Studios، في عام 1969، أخرج أول عمل تلفزيوني احترافي له بعنوان Night Gallery، بطولة جوان كروفارد.
بعد أن أخرج The Name of the Game الشركة Universal Studios، وقع عقداً مع نفس الشركة لإخراج أربعة أفلام. في عام 1975، كان أول نجاح له من خلال إخراجه لفيلم JAWS أي فيلم الفك المفترس، حيث حقق أكثر من 470 مليون دولار على شباك التذاكر.
وفي عام 1977، ترشح فيلمه Encounters of the Third Kind أي لقاءات قريبة من النوع الثالث وهو فيلم خيال علمي، لجائزة أوسكار كأفضل مخرج.
في عام 1981، أخرج فيلم Raiders of the Lost Arc، وهو أول فيلم من أفلام إنديانا جونز، بطولة ​هاريسون فورد​. في عام 1982، أخرج فيلم E.T. The Extraterrestrial، الذي حاز على أعلى ايرادات عالميا في السينما.
في عام 1993، أخرج فيلم Jurassic Park أي حديقة الديناصورات، وهو عبارة عن سلسلة من ثلاثة أجزاء، وأخرج في العام نفسه فيلماً درامياً بعنوان Schindler’s List.
حقق فيلمه Private Ryan save نجاحاً كبيراً في شباك التذاكر عام 1998، وكان ثاني أهم فيلم على مستوى العالم. عام 2005، أخرج فيلم War of the Worlds، وحقق 591 مليون دولار على مستوى العالم.
عام 2012، أطلق فيلمه Lincoln ونال إعجاب النقاد، وتم ترشيحه لـ12 جائزة أكاديمية. وفي عام 2015، أخرج فيلم "جسر الجواسيس"، يستند الفيلم على حادثة وقعت عام 1960، خلال فترة الحرب الباردة وأدى ​توم هانكس​ دور البطولة.
وفي 16 تشرين الأول/أوكتوبر عام 2015، تم ترشيح ستيفن سبيلبرغ لست جوائز أكاديمية. وفي العام التالي أخرج وشارك في إنتاج فيلم The BFG الخيالي.
في عام 1981، أسس Amblin Entertainment وهي شركة أميركية للإنتاج السينمائي والتلفزيوني، أصدر إلى جانبها العديد من أفلام الكرتون لمجموعة متنوعة من المخرجين.
وأسس استوديو DreamWorks SKG مع جيفري كانزنبرغ وديفيد جيفن عام 1994، للرسوم المتحركة.

جوائز حصدهاستيفن سبيلبرغ
أفضل مخرج عام 1978 عن فيلم Close Encounters of the Third Kind
أفضل مخرج عام 1982 عن فيلم Raiders of the Lost Ark
أفضل مخرج عام 1983 عن فيلم إي تي
أفضل فيلم عام 1983 عن فيلم إي تي
أفضل فيلم عام 1986 عن فيلم The Color Purple
أفضل مخرج عام 1994 عن فيلم قائمة شندلر وفاز بها.
أفضل فيلم 1994 عن فيلم قائمة شندلر وفاز بها.
أفضل مخرج عام 1999 عن فيلم إنقاذ الجندي رايان وفاز بها.
أفضل فيلم عام 1999 عن فيلم إنقاذ الجندي رايان.
أفضل مخرج عام 2006 عن فيلم ​ميونيخ​.
أفضل فيلم عام 2006 عن فيلم ميونيخ.
أفضل فيلم عام 2007 عن فيلم Letters from Iwo Jima
كُرّم ستيفن سبيلبرغ بجائزةIrving G. Thalberg Memorial Award من أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية في عام 1986.
في عام 1994، حصل على جائزة الأوسكار عن عمله Schindler’s List، وفي العام نفسه جامعة جنوب كاليفورنيا منحت ستيفن شهادة فخرية.
في عام 1999، فاز بجائزة أفضل مخرج في Academy Award عن فيلم Saving Private Ryan.
في عام 2004، حصل على جائزة مديري نقابة أميركا لإنجاز العمر Directors Guild of America Lifetime Achievement Award، وفي عام 2005، عُين المخرج سبيلبرغ في قاعة مشاهير الخيال العلمي، وفي عام 2015، حصل على وسام الحرية الرئاسي من أوباما.

ثروة ستيفن سبيلبرغ
من الطبيعي أن يتمتع سبيلبيرغ بثروة ضخمة، فهو منتج ومخرج لأكبر شركات الأفلام في ​هوليوود​ أواخر قرن العشرين وأوائل القرن الواحد والعشرين، وخاض أيضاً تجربة السينما الخيالية والمغامرات.
هذا التنوع جعله يترك بصمته في أي عمل ناجح خلال مسيرته، ورشّحت أعماله للحصول على جوائز كثيرة خلال حياته المهنية، وحصلت أفلامه على أعلى معدل إيرادات على شباك التذاكر، مثل فيلم the Jurassic Park و E.T. the Extra Terrestrial،الذي أحدث ثورة في مجال أفلام الخيال العلمي، من خلال المؤثرات الخاصة التي أضافها في هذه الأفلام.

حياة ستيفن سبيلبرغ العائلية
تزوج ستيفن سبيلبرغ من آمي إيرفينغ من عام 1985 إلى عام 1989، ورزقا بطفل واحد، لكنه تزوج من امرأة ثانية وهي كيت كابشو، التقى بها أثناء تمثيل فيلم إنديانا جونز ومعبد الموت، وقرّر الإرتباط عام 1991، ولديهما ثلاثة أطفال واثنان بالتبني.

ستيفن سبيلبرغ والسياسية
يعرف عن سبيلبرغ دعمه للحزب الديمقراطي الأميركي، وتربطه صداقة مع الرئيس الأميركي السابق ​بيل كلينتون​، كما قام بدعم هيلاري كلينتون في حملتها الرئاسية، ضد ​باراك أوباما​.
انتقد عام 2008 حكومة السودان وحملها مسؤولية أحداث دارفور.
صرّح بأنه فخور بيهوديته ويدعم إسرائيل والصهيونية، ويعرف بدعمه لزواج المثليين.
ويشار الى أن تسريبات ويكيليكس أظهرت قراراً للجنة المقاطعة العربية عام 2007 ضم 14 بلدا عربياً، يقضي بمقاطعة مؤسسة رايتيوس بيرسون العائدة لـ ستيفن سبيلبرغ من خلال منع استيراد وعرض أفلامه، وذلك على خلفية التبرع بمليون دولار لإسرائيل خلال حربها على لبنان عام 2006.