قلّد الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​، الكاتب اللبناني ​أمين معلوف​، وسام الإستحقاق الوطني، اليوم في قصر الإليزيه، وذلك تقديراً لعطائه وجهوده وإنجزاته في عالم الآداب.
وقد أصبح معلوف عضواً في الأكاديمية الفرنسية، بعد إنتخابه من قبل أعضائها عام 2011.
أصدر معلوف كتابه الأول بالفرنسية "الحروب الصليبية كما رآها العرب" عام 1983، وبعد هذا الكتاب توالت أعمال معلوف ومن بينها روايات (ليون الأفريقي) و(سمرقند) و(حدائق النور) و(رحلة بلداسار).
كما ألّف معلوف روايتين تستعيدان الماضي القريب للبنان وللمنطقة، هما (صخرة طانيوس) عام 1993 و(موانئ الشرق) عام 1996، وصدرت له رواية معاصرة الأجواء والشّخوص (التّائهون)، وأصدر أيضاً كتاب (البدايات) عام 2004، وهو سيرة ذاتية تستعيد تاريخ عائلته، وألف العديد من الكتب والروايات الأخرى.