كشفت صحيفة The Guardian البريطانية عن قصة فنانة جديدة أدلت بشهادتها في قضية المنتج ​هارفي واينستين​، وهي الفنانة العالمية ​أنابيلا سكيورا​.
وقالت في تصريحاتها :"إغتصابي تم في شقتي بمدينة "نيويورك" .. كنت في حفل بلوس انجلوس ، وبعدها تناولت العشاء في مطعم مع هارفي واينستين وكان معنا الممثل أوما ثورمان .. وبعد انتهاء العشاء توجهت لشقتي ففوجئت بهارفي يقتحم منزلي بالقوة وكنت وقتها بدلت ملابسي وإرتديت ملابس النوم ثم كبلني، وعلى الرغم أنني كنت أقاومه وأركله لكنه كان أقوى مني واستطاع ان يغتصبني".