ظهرت النجمات الثلاث كيم كاردشيان و​ناعومي كامبل​ وشير، في جلسة تصوير جديدة بإطلالة تعود الى حقبة الستينيات بالأبيض والأسود، لصالح مجلة الموضة الشهيرة "سي آر فاشون بوك"، لغلاف عددها الجديد بإسم "باور".
وظهرت كيم وشير على الدّراجات البخارية الكهربائية، كما إعتمدت كيم تسريحة عالية، كما ظهرت النجمتان بمكياج كلاسيكي في شوارع لوس أنجلوس.
وتحدثت كيم عن استعدادها لإطلاق فيلمها الوثائقي "​كيم كارداشيان​ ويست: ذا جاستيس بروجيكت"، والذي يتناول رحلتها ومجهودها لتصبح محامية، وفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
كما تحدثت "شير" عن شهرتها الكبيرة والتي صمدت حتى الآن، حيث قالت: "كوني في هذا السن وأنني لا أزال مشهورة حقًا هو أمر لم أتوقعه على الإطلاق".
وفي ما يتعلق بناعومي، تناول اللقاء إصرارها على مساعدة المحتاجين قائلاً: "أنا لست من الأشخاص الذي يختفي عندما يكون شخص ما في شدة، وعندما أتدخل، أفعل ذلك وبقوة".
بالإضافة إلى ذلك، تحدثت ناعومي عن دعمها للأبحاث الطبية المتعلقة بمرضى الإيدز منذ فترة طويلة: "أنا أؤمن أن هناك علاجًا للإيدز".