بعد تلميحه في مقابلة لبرنامج التاسعة مع الإعلامي وائل الأبراشي إلى أن ​عمرو دياب​ هو من تسبب بأزمته مع الطيار ​أشرف أبو اليسر​ بأن قال :"محاميا فنان كبير ومطرب شهير قاما بكل تلك الضجة ضدي وأقاما دعوات قضائية على رغم أنهما ليست لهما علاقة بهذا الموضوع"، نفى المحامي المصري ​أشرف عبدالعزيز​ أي علاقة لـ عمرو دياب بالدعاوى الجنائية التي أقامها ضد الفنان المصري ​محمد رمضان​، على خلفية الأزمة التي حدثت بين رمضان والطيار أشرف أبواليسر
وأشار أشرف عبدالعزيز إلى أنّه وكيل عن عدد من نجوم الفن والرياضة، وغيرهم من المشاهير، وليس عمرو دياب فقط.
وجاء الرد من خلال صفحة عبد العزيز الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي فكتب :"رداً على المدعو محمد رمضان، وما يدعيه بأنني محامٍ لمطرب كبير جداً ومشهور فلان الفلاني، ليرد عليه الأستاذ وائل الإبراشي: أستاذ أشرف عبدالعزيز؟.. ليرد رمضان: كان خصمي منذ عام وحصل على حكم غيابي والقضاء أنصفني".

وأضاف عبدالعزيز: "أودّ تصحيح ذلك، بأنني محامٍ لنجوم ومنتجين ورياضيين كُثر، على سبيل المثال لا الحصر، منهم هاني رمزي، أحمد عز، عمرو سعد، أحمد سعد، نيرمين الفقي، داليا البحيري، نور، إيهاب توفيق وشركات إنتاج عديدة". وأكد عبدالعزيز رداً على ما قاله رمضان أنّ "القضاء أنصفه"، فإنّ محكمة جنح مستأنف الدقي قد أصدرت حكماً حضورياً نهائياً بتغريمه 10 آلاف جنيه مصري، والتعويض المدني المؤقت بمبلغ 10001 جنيه بتاريخ 26 حزيران 2019.
وكان وأبدى رمضان اندهاشه من هذه المصادفة التي تجعل الطيار يختار المحامين الخاصين بهذا الفنان دون تدخل منه، وحينما حاول الإبراشي معرفة اسمه، قال رمضان: "لا أريد أن أذكر أسماء".