كشف الممثل السوري ​ليث المفتي​ لموقع "الفن" أنه شارك في الفيلم السينمائي القصير "​اليوم الأخير​"، والذي وتم تصويره في دمشق، من تأليف وإخراج ​شهناز شريف​، وإلى جانب ​رهف زهرة​ و​حمادة سليم​ و​أسامة مرعي​.
وأكد أن الفيلم يتناول حكاية فتاة بقيت مسجونة في قبو لعدة سنوات، تحت سلطة شخص يقوم بتعذيبها بشتى الوسائل، ويطرح فكرة تعوّد الإنسان على العيش في العبودية، وعندها يكون أمام خيارين إما تقبّل حياته كما هي وعدم الخروج من قفصه، أو الهروب من واقعه والبداية من جديد.
من ناحية أخرى، يواصل المفتي تصوير مشاهده في مسلسل "​ليالي الشمال​"، للمخرج عماد النجار، ما بين بيروت ومالمو السويدية، إلى جانب ​يزن السيد​ و​فراس إبراهيم​ ومنى هلا ومريم حسين وشادي مقرش و​باسم مغنية​، كما يحل محمد خير الجراح وعدنان أبو الشامات ضيفا شرف.
وأوضح أن المسلسل إجتماعي معاصر، تدور معظم أحداثه في ضواحي مدينة مالمو حول المهاجرين العرب، وما يواجهونه من صعوبات تعيق إندماجهم بالمجتمع السويدي، وتقبلهم من قبل نسبة من السويديين، بسبب مجموعة من السلوكيات السلبية التي يقوم بها بعض هؤلاء المهاجرين، كما يسلّط الضوء على العلاقات الإجتماعية التي يحكمها التباين الثقافي تارة، والتوافق الحسي والإنساني تارة أخرى.