بعد انتشار مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي أظهر سيدة تعذب طفلة صغيرة في ​أبوظبي​ بالإمارات، أعلنت شرطة أبوظبي، اليوم الأربعاء، إلقاء القبض على المرأة التي ظهرت في المقطع، وهي تعذب الطفلة الصغيرة بطريقة وحشية مستغله غياب الأب، كما تداول النشطاء معلومات تفيد بأن "الطفلة يتيمة الأم وأن معنفتها هي خادمة المنزل وتستغل غياب الأب بسبب انشغاله في العمل لتعنيف الطفلة"، إلا أن الشرطة كشفت أن ال​معنفة​ هي أم الطفلة، وقامت بذلك بسبب خلافات مع زوجها والد الطفلة.

وقالت الشرطة عبر حسابها الرسمي على أحد مواقع التواصل، إنها "ألقت القبض على أم تعذب طفلتها بعد انتشار مقاطع فيديو على منصات التواصل الاجتماعي، وذلك بسبب خلافات عائلية بين الأم والأب وتم إحالتها للنيابة العامة لاتخاذ الاجراءات اللازمة"، وأشارت الشرطة في بيانها، إلى أن "الحادثة قوبلت باستنكار واسع من المجتمع الإماراتي المتسامح الذي ينبذ العنف بجميع اشكاله"،
وأوضحت شرطة أبوظبي أنها لا تتهاون لكل من يلحق الأذى بالأطفال وتتخذ كل ما يلزم وفق إجراءات القانون.
وأضافت "دولة الإمارات العربية المتحدة سنت قوانين وتشريعات خاصة بالطفل"، مشيرة إلى "قانون وديمة رقم 3 لسنة 2016 والذي يضمن حقوق الطفل من لحظة ميلاده حتى بلوغه".