ولدت الممثلة السورية ​آمال سعد الدين​ في اللاذقية بسوريا يوم 12 تشرين الثاني/نوفمبر عام 1972، وهي زوجة الممثل ​قاسم ملحو​، ولديهما إبنتان "شام" و"حنين".
وعلى الرغم من إمتلاكها موهبة تمثيلية فريدة، إلا أنها لم تنل نجوميتها المستحقة، إلا بعد المسلسل الكوميدي "​ضيعة ضايعة​"، والذي جسدت فيه شخصية "بديعة"، زوجة "أسعد خرشوف" (​نضال سيجري​).
قدّمت أول أدوارها التلفزيونية عام 1991 في مسلسل "أيام الخوف"، بإدارة المخرج ​هيثم حقي​، وكانت وقتها طالبة في المعهد العالي للفنون المسرحية بدمشق.

أعمالها
شاركت آمال سعد الدين في ما 50 مسلسلاً تلفزيونياً، نذكر منها "تل الرماد" و"العوسج" و"يوميات جميل وهناء" و"عيلة 7 نجوم" عام 1997 و"أخوة التراب" و"الطويبي" عام 1998 و"رمح النار" و"بطل من هذا الزمن" عام 1999 و"أنت عمري" عام 2000 و"البحث عن صلاح الدين" عام 2001 و"الأرواح المهاجرة" عام 2002 و"حوش العيلة" عام 2007 و"ضيعة ضايعة" و"​بقعة ضوء​" عام 2008 و"السراب" و"المفتاح" عام 2011 و"جدي بحر" عام 2014 و"دنيا2" عام 2015 و"وهم" عام 2018 و"ببساطة" و"كونتاك" و"ناس من ورق" عام 2019 و"حارس القدس" عام 2020.
كما شاركت خلال مسيرتها في العديد من الأعمال المسرحية، مثل "النو" و"جزيرة المعز" و"سفربرلك" و"الآلية" و"الآن والأمس".
وشاركت آمال سعد الدين أيضاً في العديد من التمثيليات الإذاعية، التي قدّمتها إذاعة دمشق.
ومن أفلامها: "نسيم الروح" عام 1997 مع المخرج عبد اللطيف عبد الحميد.

ضيعة ضايعة
تعتبر آمال سعد الدين أن أقرب الأعمال لقلبها، هو مسلسل "ضيعة ضايعة"، إذ تعده عملاً خاصاً وربما لن يتكرر في القريب العاجل.
وكشفت أنها من أدخلت تناول "البزر" لشخصية "بديعة"، التي إشتهرت بها في المسلسل، وأوضحت أن هذا التفصيل لم يكن موجوداً بالنص المكتوب، وأنه تطوّر تدريجياً خلال أداء مشاهد المسلسل.
ولفتت آمال سعد الدين إلى أن المخرج ​الليث حجو​ منحها حرية كبيرة في العمل على الشخصية، وأكدت أنه يثق بالممثل الذي يعمل معه، ويمنحه الفرص لتقديم المزيد من التفاصيل المناسبة للشخصية.

الدوبلاج
تتميز آمال سعد الدين بصوت رخيم متعدد الطبقات، وهي تمتلك موهبة تغيير الأصوات بحسب حالات الشخصية، ويُعتبر أداؤها لشخصية "كونان" في مسلسل الأنمي الياباني "المحقق كونان" عبر ستة أجزاء، هو أشهر أدوارها على الإطلاق، وتعتبر من رواد العمل في الدبلجة الكرتونية في العالم العربي.
إضافةً إلى أعمالها قدّمت برنامج كونان على الهواء مباشرة، بصوت شخصية "المحقق كونان" في العام 2000 على قناة SpaceToon، وقد أظهرت براعة في التقديم باللغة الفصحى.
وبدأت آمال سعد الدين في مجال الدوبلاج عام 1994 في دور "سونيك قنفوذ السريع"، ومن بعدها توالت عليها أدوار الدبلجة ومن مسلسلاتها "بوكيمون" و"همتارو" و"عبقور" و"شهد والأبطال" و"موكا موكا" و"ينبوع الأحلام" و"سيف النار" و"بيبي الشقية" و"مغامرات سلفستر وتويتي" و"القناص" و"مغامرات داي الشجاع".

بين الكوميديا والتراجيديا
تحدّثت آمال سعد الدين في أحد حواراتها عن المعايير التي تضعها لإختيار أدوارها، وقالت: "أفضّل تأدية الشخصيات التي تكون واضحة المعالم وفيها إشكالية في الوقت نفسه".
أما عن تفضيلها بين الكوميديا والتراجيديا، أشارت الى أنه "أميل أكثر للعمل الكوميدي، لكن أحب أن أقدم الشخصية الجدية ولا أحب أن تكون هزلية أو مبالغ بها من أجل الإضحاك فقط".

غياب وتقصير
في أحد حواراتها بررت آمال سعد الدين قلة مشاركاتها في الدراما التلفزيونية، وطغيان الدوبلاج على عملها، قائلة: "هناك تقصير مني إلى حد ما ومن الجهات المنتجة، إذ اعتقد البعض أنني متفرغة فقط للدوبلاج. لقد عُرِض علي في الفترة الماضية عدة أدوار ولكنني اعتذرت لأن ما عرض لن يضيف لتجربتي الفنية أي شيء جديد، فأنا لا أشترط في قبول الدور أن يكون بطولة أو دوراً كبيراً، ولكن على الأقل أن تترك الشخصية تأثيرها لدى المشاهد، وألا تمر مرور الكرام".

العائلة
تحدثت آمال سعد الدين حول وضعها العائلي، وعلاقتها بأفراد عائلتها، وقالت: "العلاقة ممتازة وأسرية بجدارة، وهناك تنسيق دائم بيننا في مجال العمل والبيت، ولدينا إبنتان هما كل حياتنا، ولا مانع لدي إذا رغبتا في التمثيل، فهذا القرار يعود لهما، ولكنهما يحبان الموسيقى ويعزفان على آلات موسيقية".