رغم أن الأرصاد الجوية في أستراليا كانت قد حذرت من خطر ركوب الأمواج على الساحل الشرقي لأستراليا بسبب الإعصار المداري "ياسي"، إلا أن الدي جي الروسي ​أندرية إيفانوف​، 47 عاما وزوجته ​يوليا​ 45 عاماً تحديا الظروف المناخية لتنتهي تجربتهما بمأساة.
وفي فيديو نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، يظهر أندريه وهو يقف برفقة زوجته يوليا على صخور شاطئ بوندي الشهير قبل أن تأخذه الأمواج لداخل المحيط، ونجت زوجته حيث تمكنت من السباحة والعودة للشاطئ وهي تصرخ أن زوجها تحت سطح المياه.
طلبت الزوجة المساعدة،، وبدأ رجال الإنقاذ البحث بطائرات الهليكوبتر في تمام الساعة 5.30 مساءً، وبعد البحث لمدة وصلت لـ30 دقيقة تمكنوا من العثور على جثة إيفانوف وسحبه للشاطئ في تمام الساعة السادسة، وقاموا بعمل الإسعافات اللازمة وإنعاش القلب، ولكن من دون جدوى حيث كان قد فارق الحياة.