كشف الفنان اللبناني رامي عياس تفاصيل لحظة إكتشافه لورم في ظهره، وردّ فعله بعد تلقيه الخبر، وقال إنه كان يتواجد في دبي مع شقيقه شادي، الذي لاحظ ورماً في ظهره، وعندما عادا ل​بيروت​ إصطحبه للطبيب، الذي أخبره أنه ورم سرطانى ويجب إزالته فوراً.
وأضاف عياش في مقابلة ببرنامج "واحد من الناس" عبر قناة "النهار" المصرية، أن الخبر تسرّب من المستشفى في بيروت، ولم يكن لديه خبرة للتعامل مع الإعلام، ولم يكن وقتها هناك مواقع التواصل الإجتماعي.
وأشار إلى أن تسريب الخبر كان ضده لأنه وقتها كان ألبوم "يا مسهر عيني" حقق نجاحاً كبيراً.
وتابع أنه "بعد تحليل الورم تبيّن أنه حميد".