بدأت الحلقة الجديدة من برنامج "​ذا فويس كيدز​" مع فريق الفنان اللبناني ​عاصي الحلاني​، وكان أول ثلاثي تواجه على الحلبة مؤلفاً من محمد ابراهيم، تمام هلال، وكريستوفر حسابو في أغنية "ولا مرة" للموسيقار الراحل ​ملحم بركات​. اشاد عاصي بأداء المشتركين الثلاثة، ثم اختار محمد ابراهيم لينتقل معه إلى المواجهة الأخيرة.
اما المواجهة الثانية في فريق عاصي كانت بين خديجة عمران، هنا سليم وأزهار عصام، وأطلق عاصي على الثلاثي "الصيصان أو الكتاكيت". وغنى الثلاثي "حارة السقايين" لشريفة فاضل، وعلّق عاصي قائلا: "لو كنت منتجاً لأنتجت لكن فيلماً من دون تردد"، ثم اختار خدجة عمران أن ترافقه إلى المرحلة المقبلة.
بعدها انتقلت المواجهة إلى فريق الفنانة اللبنانية ​نانسي عجرم​، مع الثلاثي إياد قدورة، هشام اليمني، ونسرين بو شناق في أغنية "يا سلام على حبي وحبك" للموسيقار الراحل فريد الأطرش والفنانة الراحلة شادية، تأهل مع نانسي إلى المواجهة الأخيرة هشام اليمني.
أما ثاني الثلاثيات في فريق نانسي، فكان مؤلفاً من مروان عبد الله، هايدي جلال، غايا الخوري وأغنية "Still Loving You" لفريق سكوربيونز (Scorpions) وأغنية "أحبك" لحسين الجسمي. واختارت نانسي أن تنقل معها إلى المواجهة الأخيرة هايدي جلال.
أما ثالث وآخر الثلاثيات في فريق نانسي، فضم حلا البربور، ورنين بجدادي ونجمة الكور، اللواتي أدين معاً "العيون السود" للراحلة وردة الجزائرية. واعتبرت نانسي أن قرار الاختيار صعب جداً، ثم نقلت معها رنين بجدادي.
اما فريق حماقي، بدأ مع ثلاثي تألف من يوسف سامح، مينا فهيم ومحمد نادر، في أغنية "سمرة يا سمرة". وأثنى حماقي على المواجهة المتميزة واختار أن ينقل معه إلى المرحلة المقبلة مينا فهيم.
وكانت آخر المواجهات في الحلقة بين آدم بلمقدم، شفيق حميدي ومحمد وجديد في أغنية "حبيبي أنا" لأسماء لمنور. وكالعادة اعتبر حماقي أن المشتركين كانوا أكثر من رائعين على الحلبة، لكنه اختار أن ينقل معها محمد واجديد.