كشفت الاعلامية الكويتية ​مي العيدان​ ان ابنة وطنها الاعلامية ​نهى نبيل​ تواجدت بمكتب محاميها من أجل رفع قضية على كل من نشر وأعاد نشر الفيديو الذي سرّب من منزلها.
وكتبت العيدان على حسابها الخاص: "نهى نبيل بمكتب محاميها ضاري الواوان وتعلن انا بدءا بتقديم عدد من القضايا على كل من قام بنشر وإعادة نشر الفيديو الدي تم تسريبه من داخل منزلها واقتحم خصوصيتها حسب قانون الحرايم الإلكترونية".
الجدير ذكره ان نهى ظهرت في الفيديو وهي توبّخ ابنها بألفاظ خادشة للحياء، وتداوله رواد مواقع التواصل الإجتماعي بشكل كبير.