كانت ​الأميرة ديانا​ قد كتبت وصية في عام 1993 تضمنت عدداً من الأمنيات التي طلبت تنفيذها بعد وفاتها، من بينها كيفية توزيع ممتلكاتها.
وبحسب صحيفة "إكسبريس" البريطانية، فقد أوصت ديانا بأن يتم منح إبنها الأصغر ​الأمير هاري​ فستان زفافها الشهير هدية في عيد ميلاده الثلاثين، والذي هو من تصميم إليزابيث وديفيد إيمانويل، وكان يطلق عليه في ذلك الوقت “فستان القرن”، حيث تم تطريزه بأكثر من 10 آلاف لؤلؤة صغيرة.
وكذلك أوصت ديانا بأن يتم وضع الجزء الأكبر من أراضيها في صندوق إئتمان، يحق للأمير ويليام والأمير هاري التصرف فيه عند بلوغهما سن 25 عاما، كما أوصت بتوزيع باقي ثروتها على عدد من الأطفال اليتامى، مع منح كبير خدمها بول باريل 50 ألف جنيه إسترليني.