قام الممثل البريطاني ​نايغل ديكسون​ الشبيه بالنجم الكوميدي ​روان أتكينسون​، الذي اشتهر بأداء شخصية "مستر بين"، بإعداد حلقات توثق حياته في بؤرة انتشار فيروس كورونا الذي أصاب أكثر من 43 ألف شخص وأدى لوفاة أكثر من ألف شخص، رغم الحجر المفروض على مدينة ووهان في إقليم خوبي وسط الصين.
وقال ديكسون إنه يشعر بالسعادة لوجوده في الصين رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلد، مشيرًا إلى أنه بقي لأنه لا يريد أن ينشر الفيروس إلى آخرين إن أصابه في وقت لاحق.
وعن شبهه بأتكينسون قال إن الأمر بدأ معه عندما أصبح في عمر الـ 30 عامًا، وعلى إثر ذلك شارك في كثير من الأعمال الكوميدية بالصين.
وكان الفنان قد سافر إلى مدينة ووهان الصينية، في بداية 2020، من أجل الاجتماع بعدد من أصدقائه وقضاء إجازة السنة القمرية في البلاد، لكن الفيروس أربك الرحلة.