فاز المنتج العالمي الشهير ​دكتور لوك​ على المغنية الأميركية كيشا بقضية تشويه سمعة، وذلك بعد أن أخبرت النجمة العالمية "​ليدي غاغا​" بأنه قام بتخديرها وإغتصابها هي والنجمة ​كاتي بيري​.
واصدر القاضي قرارا يقضي بدفع كيشا مبلغ 374 الف دولار لشركة "دكتور لوك"، كتعويض له.
وكانت كيشا ارسلت يوم 26 من شهر شباط الماضي، رسالة نصية الى ليدي غاغا تحتوي على اتهام لوك باغتصابها. وذكرت في سياق الرسالة، أنه اغتصب أيضا كاتي بيري. وعلى إثر هذه الرسائل قامت ليدي غاغا بالتهجّم على المتهم عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.