جميلة البدوي​ فنانة مغربية مقيمة في ​الإمارات​، ولدت يوم 15 تشرين الأول/أكتوبر عام 1988، في إقليم خنيفرة، وتحديداً في مدينة مولاي بوعزة.
ترعرعت في العاصمة ​المغرب​ية الرباط، وبها تدرجت بين فصول الدراسة الإبتدائية والإعدادية والثانوية، وصولاً إلى دراستها العلوم القانونية في الجامعة.

ميلها إلى الغناء
تقرجميلة البدويبأن هوسها بالغناء قد لاح مبكراً، وقد سبق إنخراطها رسمياً في الدراسة، وارتبط بإحتفالات عيد العرش، التي كانت تصادف يوم الثالث من آذار/مارس من كل سنة.
كان والدها يصطحبها إلى إبتدائية مجاورة لمقر عمله، ممكناً إياها من حضور دروس المستوى الأول "مستمعة"، وفي الطريق من البيت إلى المدرسة كان يطلق أشرطة غنائية طربية.
حفظت جميلة البدوي مقطعاً من أغنية "فكّروني" ل​أم كلثوم​، قبل أي محتوى تلقيني، ثم غنته في "حفل 3 مارس"، أمام العشرات من الأفراد بصوتها الطفولي.

مصر والإمارات
آمنت جميلة البدوي بقدراتها، وهي تحسم أمرها بإحتراف الفن في المغرب، خصوصاً أنها تعرفت على فرق موسيقية إستعانت بها ضمن "الكورال" في مواعيد بعضها على قنوات تلفزيونية، ثم بدأت تتعمق في الفن، وتتعرف على فنانين سبقوها إليه.
وقالت في مقابلة صحفية: "كنت أفكر في الهجرة خلال الإنطلاقة نظراً لصعوبة إنتاج أغانٍ في وطني الأم، وكانت العين تنظر إلى مصر التي أنجبت فنانين بالجملة، بينهم أسماء مغربية، لكن نجم دبي سطع بتكاثر الأستوديوهات وشركات الإنتاج".
وأضافت أنها إنتقلت الى الإمارات عام 2008، بينما إستقرارها طويلاً هناك كان صدفة، إذ عملت "كوراليست"، ثم أتت مشاركتها في "​نجم الخليج​" لينتشر إسمها أكثر.

إنطلاقتها الفنية وأعمالها
بدأت إنطلاقتها الفنية عند مشاركتها عام 2010 في برنامج "نجم الخليج"، وحازت على مرتبة متقدمة لكنها لم تفز باللقب، لتقدم عدداً من الأغاني المنفردة أولها في حزيران/يونيو عام 2012 بفيديو كليب "يا ويل حالي"، تلتها العديد من المشاركات في جلسات خليجية أهمها "جلسات وناسة"، وقد قدّمت خلالها أغنيتين هما "متيم" للفنان كرامة مرسال و"طني ورور" من الفلكور العراقي.
في تشرين الأول/أكتوبر عام 2013 طرحتجميلة البدويفيديو كليب "يقولوا يقولوا"، كما شاركت في مهرجان الجمل السابع بالمغرب من العام نفسه، وفي عام 2018 أطلقت أول ألبوم غنائي لها بعنوان "بنت حديدية"، والذي حقق نجاحاً كبيراً في الشرق الأوسط والخليج والمغرب العربي، وفي شهر أيلول/سبتمبر عام 2019 إنضمت جميلة البدوي إلى مجموعة MBC ببرنامج ساعة سعيدة على MBC5 مع الفنان المغربي ​عبد الفتاح الجريني​.
ومن الأغاني التي قدّمتها: "ظالمة" مع عبد الفتاح الجريني، "سابع ارض"، "حل عني"، "عندي شروط"، "بلاش بلاش"، "دمدومة"، "يقولوا يقولوا"، "اكرمني بسكوتك"، "ياويل حالي"، "داهية"، "لعب عيال"، "بنت حديدية"، "إرحمني"، "دون المستوى"، "أنا وأنا"، "عسى نوم العوافي"، "بطل"، "أسرارنا"، "ماشي ماشي"، "حمي طار".

تجربة التقديم
بعد حملة الإنتقادات، التي واجهها الثنائي عبد الفتاح الجريني وجميلة البدوي، بسبب أدائهما في أولى تجاربها في عالم التقديم، والتنشيط التلفزيوني ببرنامج "ساعة سعيدة" على "mbc5"، ووصف مستواهما بـ"الهزيل"، قالت بدوي إن ما تقوم به تعتبره "إنجازاً".
وأشارت الى أنه ليس سهلاً خوض تجربة التقديم لأول مرة في برنامج مباشر، تابعت: "باش تخوض تجربة تقديم أول مرة لايف بالنسبة لي اراها إنجاز".

حقيقة زواجها من عبد الفتاح الجريني
نفتجميلة البدويفي مقابة تلفزيونية خبر زواجها من عبد الفتاح الجريني، وقالت إن اﻷخبار المتداولة عارية من الصحة، والعلاقة التي تجمعها بالجريني هي علاقة صداقة لا غير.
وأضافت: "حياتي الخاصة ملكي وأفضل أن تبقى ليا بوحدي".

تعرّضت لإنتقادات بسب تصريحها عن الأكل المغربي
تعرّضت جميلة البدوي لهجوم كبير من المتابعين عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بسبب تصريحها في برنامج تلفزيوني، قالت فيه إن الأكل المغربي غير صحي.
فحين سألتها المقدمة عن الأكل المغربي، وكيف يحاول المغاربة تناول أكل صحي؟ ردت بعبارة "ليس لدينا أكل صحي".
وإستدركت جميلة البدوي في حديثها عن الأكل المغربي، وقالت إنه لا يسبب السمنة، أو الزيادة في الوزن غير المرغوب فيها، لأنه يكون مطهواً بشكل جيد.