أحيت الفنانة اللبنانية ​دومينيك حوراني​ حفلاً قبل أيام قليلة في الامارات، وإختارت إطلالة غير موفقة على الاطلاق لهذه المناسبة.
ولعل الهدف من فستان دومينيك هو أن تبدو مثيرة، الا انها إختارت الطريقة الخطأ لفعل ذلك، أما الاسباب فهي متعددة:
أولاً نقشة الحية لفستان أحمر أصبحت قديمة الطراز وليست محببة، خصوصاً بالنقشة اللماعة.
ثانياً القصة التي تحتوي على العديد من التفاصيل من حبوب سوداء فوق الجلد المنقش، إضافة الى قماش أسود على الخصر ليس له أية أهمية للوك ولا يضيف أي شيء.
ثالثاً فتحة الفستان مبالغ فيها، وفكرة الحذاء سيئة للغاية، خصوصاً أن نقشته ليست مثل الفستان، فلو انتعلت دومينيك حذاء بكعب عالي باللون الأسود لكانت زحمة النقشات خفت، وكانت الاطلالة منسقة أكثر.
في النهاية يمكننا ان نقول ان دومينيك تظلم نفسها في بعض الاحيان، وعليها اللجوء الى البساطة التي تسلط الضوء على جمالها أكثر.