بعد وفاة الممثلة الكويتية ​دانة عباس الحيدر​ المفاجئة يوم أمس عن عمر الـ21 عاماً، وما تمّ الحديث عنه أن سبب الوفاة يعود لإكتشاف ورم سرطاني بشكل متأخر، ضجت وسائل التواصل الإجتماعي في الكويت خلال الساعات الماضية، بحملة هجوم واسعة ضدّ الإعلامي الكويتي ​محمد كرم​، متهمينه بالتسبب بوفاة دانة نتيجة التنمر، وذلك بسبب ظهوره معها برفقة أحد أصدقائه وتنمرا عليها.
وردّ كرم على هذه الحملة، بنشره مقطع فيديو ظهر فيه برفقة دانة وقال في أول تعليق له على هذه الاتهامات: "حمد الله إن أنا إنسان طيب وتحملت كمية النقد والإساءة، وهذا الجواب لكم شكرا لكل شخص تنمر علي وقال إني أنا إنسان متنمر".
وأظهر المقطع دانة وهي تشكر كل شخص وقف بجانبها سواء من متابعيها أو من متابعي كرم، مبينة أنهم كانوا يصورون مشهدا تمثيليا لرؤية ردة فعل الناس تجاه التنمر، الأمر الذي ينفي عنه هذا الاتهام الذي وجه إليه من رواد التواصل الاجتماعي.