إنتهت الفنانة ​بتول بُنّي​ من تصوير أغنية "إسمك بشرفني" على طريقة الفيديو كليب، تحت إدارة المخرج سامي عازوري.
وإستغر التصوير يومين متتاليين في أجمل المناطق اللبنانية، وحرص عازوري على أن تكون قصة الكليب غير معقدة وبسيطة، تدور حول فتاة "بتول" يلفتها شاب وسيم، فتضطر الى سرقة سيارة أجرة في فاريا، الى أن تتحايل عليه حتى تتمكن من الوصول إليه بطريقة عفوية وغير تقليدية، والأحداث تتطور في الكليب حتى يقوم الشاب بردّ الضرب لبتول.
الأغنية من كلمات يحيى صالح، ألحان أحمد بركات، توزيع ساسين أبي خليل، وميكس وماسترينغ روجيه أبي عقل.