بعد الاعتداء على مراسل قناة الـ mtv اللبنانية ​نخلة عضيمي​ وفريق العمل الذي تواجد هناك لتغطية الاحتجاجات الشعبية من قبل بعض الشبان الذين يفتشون السيارات في منطقة جلالا البقاعية، وسلبوا المصوّر هاتفه، كما قاموا بتحطيم سيارة الفريق، استنكر عدد من الفنانين هذا العنف الذي تتعرض له وسائل الإعلام خلال أدائها لعملها في نقل صورة ما يحدث من أعمال عنف تمارس من قبل بعض الشبان في الطرق.
وكتبت الفنانة اللبنانية ​مايا دياب​ معلقة :"الصحافة رسالة سامية ورح نضل الى جانب أي صحافة والحمدلله على السلامة نخلة عضيمة، وإنتوا عيننا على الأرض وإنتوا اللي بتلبسوا الخطر لنقل الصورة وواقع ما يحصل على الأرض.. الله معكن ونحنا معكن".
أما الفنانة اللبنانية ​إليسا​ فكتبت :"ما فينا نعيش ببلد واحد مع زعران فلتانين وزعماؤن حاميينن بيسمحو لنفسن عالطالع والنازل يعتدو عا مين ما كان كأنو الدني سايبة. يا في دولة يا ما في وعالأرجح ما في! وطبعا ما في حدا بيتحمل مسؤولية! هيدا بلد أو غابة؟ الحمدلله عا سلامة فريق mtv".
أما الفنان اللبناني ​راغب علامة​ فعلق :"الإعتداء على الإعلام الذي يتعرض للخطر لنقل الوقائع للشعب ،عمل من اعمال الجبن والحقارة. وما تعرض له فريق ال MTV. مدان مدان مدان الحمدلله على سلامة الفريق الاعلامي".