بعد تصريحها لمجلة بيلبورد أواخر العام الماضي وكشفها أن مرض السرطان أصاب والدتها ​أندريا سويفت​ من جديد مشددة على قرارها بتقليل مدّة جولاتها الغنائية في العام المقبل؛ لأنها تريد البقاء إلى جانب والدتها ورعايتها بعد تدهور حالتها الصحية وإصابتها بالمرض، أعلنت ​تايلور سويفت​ في حديث لمجلة فارايتي، أنه أثناء خضوع والدتها للعلاج من السرطان وجدوا ورمًا في الدماغ، وقالت بأسى: "الأعراض التي يمر بها الشخص عند إصابته بورم في الدماغ مختلفة تمامًا عما مررنا به لدى إصابتها بالسرطان سابقًا.. كان وقت صعب للغاية بالنسبة لنا كأسرة واحدة".
يذكر أن والد تايلور كان مصابًا هو الآخر بالسرطان.
وتستعد نجمة البوب تايلور سويفت، حالياً لرصد ردود الفعل حيال الفيلم الوثائقي الجديد (Taylor Swift: Miss Americana)، الذي يسلط الضوء على مسيرتها، والذي سيعرض لأول مرة بعد غدٍ في مهرجان صاندانس السينمائي.