لاتزال قضية مسلسل "بابل" الذي يقوم ببطولته الممثل التركي ​خالد أرغنش​ تتفاعل، وذلك بعد الجدل الكبير الذي أثاره من الحلقة الأولى، والإنتقادات الكثيرة التي تعرض لها العمل لعدة أسباب.
ومن بين هذه الأسباب، التي تداولها المتابعون من جديد عن الحلقة الأولى، هي إشارتهم إلى أن العمل أهان العرب، إذ أن المسلسل الذي يتناول أيضاً ضمن أحداثه تجارة العقارات في تركيا، تضمّن جملة أثارت الكثير من الجدل لدى المشاهدين العرب، إذ يقول عرفان الذي يقوم بدوره أرغنتش، أنّ "أغلب العرب أصبحوا يشترون بيوتاً في تركيا، لأنّ البلدان العربية خلال السنوات الخمس المقبلة لن تكون صالحة للعيش فيها".
يشار إلى أن المسلسل كان تعرض للإنتقادات أيضاً بسبب إتهامه بأنّه يقوم بالترويج لمنظمة FETÖ، وهي حركة إسلامية وطنية دينية وإجتماعية، بقيادة الداعية التركي فتح الله غولن الذي يعيش في الولايات المتحدة منذ عام 1999، وهي ضدّ سياسة إردوغان وصنّفتها الحكومة التركية على أنّها منظّمة ارهابية، ومتّهمة بالقيام بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي حصلت علم 2016.