إنتشرت صور حديثة لنجمة مواقع التواصل الاجتماعي ​كايلي جينر​ قبل وبعد التعديل على تطبيقات الفوتوشوب، ولاحظ المتابعون أن الشابة الشهيرة تختلف كثيرا عن الصور التي تظهر فيها وتنشرها على صفحاتها الخاصة على مواقع التواصل الإجتماعي، وقالوا ان كايلي في الحقيقة تمتلك وزناً زائداً عن الصور المعدّلة، ووجهها مختلف الملامح عما نراه في العادة او في المناسبات.
لكن بعض المتابعين رأوا أن الصورة التي قيل انها ليست معدّلة، هي غير حقيقية، وقالوا ان كايلي ليست صاحبة جسم ممتلئ مثلما وصفها البعض.