فاجأت الممثلة السورية ​جيهان عبد العظيم​ متابعيها بإعلانها تخليها عن فستان زفافها، مقابل دعم عملة بلدها، في ظل التراجع الكبير لقيمتها، الذي شهدته مؤخراً.
وكتبت جيهان في صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي: "أنا في القاهرة ولست في بلدي. لكن هذا الشيء لا يمنع أني لن أدعم ليرتي السورية".
وأضافت: "أي بنت سورية بمصر مقبلة على الزواج ومقاسها سمول، فستان فرحي ما بيغلا على سوريتي، رح أعرض بيعه مقابل ليرة".
ويأتي هذا في إطار حملة عامة أطلقت مؤخراً، لدعم الليرة السورية منعاً لإنهيارها، بسبب الظروف الصعبة التي يعيشها البلاد.