أقيم يوم أمس الإثنين عرض خاص لفيلم " ​دماغ شيطان​"، في إحدى السينمات بحضور كل من أبطال العمل ​رانيا يوسف​ وابنتها، ​باسم سمرة​، ​نادية خيري​، ​عمرو عابد​ والمؤلف ​عمرو الدالي​ ومخرج العمل ​كريم إسماعيل​.
ومن المقرر طرح العمل في دور العرض إبتداء من اليوم، وحرص الأبطال على التقاط صور مع بعضهم البعض، ومع الجمهور المتواجد في السينما، والذي تزاحم حولهم فور وصولهم لإلتقاط صور تذكارية.
العمل يدور في إطار درامي ممزوج ببعض الإثارة والتشويق، حول أسرة تتعرض لحادث أليم، يدفعها إلى الدخول في صراع كبير بين أفرادها، بسبب تورطهم في جريمة.

وكان لـ"الفن" لقاء مع أبطال العمل ليتحدثوا لنا عن تلك التجربة وما يميزها، والأسباب التي أجّلت العمل أكثر من مرة، كما حكى لنا أبطال الفيلم عن المصاعب التي واجهتهم في التصوير، وتوقعاتهم للفيلم في دور العرض.

باسم سمرة
عبّر الممثل باسم سمرة عن سعادته الكبيرة بطرح الفيلم خاصة بعد عدد من التأجيلات، وكشف لنا عن دوره فيه وقال إنه يجسد شخصية "سائق ميكروباص"، وتجمعه قصة حب مع رانيا يوسف، مشيراً إلى أنه متحمس جداً للعمل وانجذب إلى قصته، منذ البداية وأيضاً منذ أن قرأ التطور الدرامي في الأحداث، موضحاً أن بداية العمل تدور في أجواء رومانسية، ثم دراما وتتصاعد الأحداث وتدخل دائرة الأكشن، كما لفت إلى أنه يناقش قضية مهمة وهادفة من دون اللجوء إلى البلطجة.
وأحب باسم العمل مع الممثلة رانيا يوسف، فقد وصفها بالممثلة الرائعة على المستوى الفني، مشيراً إلى أنه يعتز بها كثيراً، خاصة أنها تحب عملها، ودائماً تريد أن تقدم أعمالاً فنية تليق بحجم نجاحها الكبير سواء في السينما أو الدراما، وتمنى أن ينال العمل إعجاب الجمهور ويحقق النجاح المطلوب منه، خاصة أنهم بذلوا مجهوداً كبيراً، هو وفريق العمل حتى يخرج الفيلم للنور، ويقدم بشكل يحترم الجمهور.
وعن سبب توقف الفيلم أكثر من مرة، أكد أن الأمر لم يكن بأيديهم، موضحاً أن هناك مشاكل إنتاجية كانت السبب وراء ذلك، مشيراً إلى أن المهم الآن هو إطلاق الفيلم وتواجده في موسم منتصف العام.

رانيا يوسف
الممثلة رانيا يوسف قالت إن قصة الفيلم أعجبتها وكانت سبباً في موافقتها على الانضمام لفريق عمله، مضيفة أنه عمل رومانسي ولكن لا يستمر على هذه الوتيرة، وأشارت إلى أنها تحب الفيلم ويُتوقع أن يحقق نجاحاً كبيراً في دور العرض، موضحة أنها تقدم من خلاله دوراً مختلفاً، وأكدت أنه سينال إعجاب الجمهور لأن فيه أحداث وتفاصيل لم يتم تقديمها في السينما من قبل، حسبما قالت.
وقالت رانيا إن تصوير العمل لم يكن سهلاً، خاصة لوجود عدد من مشاهد المطاردات، ولكن الكواليس بينها وبين الأبطال المشاركين في الفيلم كانت رائعة، وجعلتهم جميعاً متحمسين لإنطلاقته.
وأشارت إلى أن جودة العمل الفني بشكل عام، وتقديم أعمال سينمائية تحترم عقول الجمهور وترتقي بها هما محور اهتمامها، لافتة إلى أن تركيبة الدور وبعده النفسي هو ما يجذبها بشكل عام، وليست العوامل الجمالية الخاصة به، مضيفة أنها تحبذ الأدوار الصعبة التي تحتوي على مساحة تمثيل تسمح لها بإخراج قدراتها الفنية.

عمرو عابد
يجسد الممثل عمرو عابد في الفيلم شخصية "ناصر"، الذي يتورط في عدة أحداث بعد وقوع إحدى الجرائم، حسبما أوضح لنا مشيراً إلى أنه سعيد بطرح الفيلم، ويتمنى أن ينال إعجاب الجمهور، خاصة أنه بذل مجهوداً كبيراً حتى يخرج الدور بشكل مختلف وجيد، موضحاً أن تصوير الفيلم كان صعباً، فهو حاول الوصول إلى الاحساس بكل تفاصيل الشخصية حتى تصل مباشرة الى الجمهور.
وبالنسبة لطرح الفيلم في الموسم الحالي ، قال عمرو إن ميعاد طرح العمل لا يهمه، مشيراً إلى أنه يراهن على "دماغ شيطان"، ويتوقع أن يحقق العمل نجاحاً كبيراً في دور العرض خاصة أن قصته مهمة، وهي أبرز ما جذبه له منذ البداية.

نادية خيري
وتترقب الممثلة نادية خيري ردود فعل الجمهور حول دورها في الفيلم، إذ تجسد دور فتاة شعبية تدعى سهام تعيش في إحدى المناطق الشعبية، موضحة أنها أرادت أن تظهر الفتاة الشعبية بشكل جديد ووفقاً لرؤية المخرج والمؤلف، وتتمنى أن يلقى الفيلم إعجاب الجمهور.