بدأ الممثل المصري ​حسام داغر​ بتقبل التعازي بوالدته في مسجد الشرطة بمدينة 6 أكتوبر، وذلك بعد تشييع جثمان الراحلة من المجمع الاسلامي، وحضر الجنازة نقيب المهن التمثيلية في مصر أشرف زكي وعدد من الممثلين والفنانين.
وكانت توفيت والدة داغر بأحد المستشفيات الخاصة في مصر، بعد تعرضها لأزمة صحية، فكانت تعاني من مرض القلب، وكان سبق أن نشر داغر عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة لوالدته وعلّق: "يارب ما حيلتيش غير الدعاء ليكي من امبارح بايت في الشارع قدام المستشفي وبدعي وحاسس إن ربنا سامعني، الدكاتره بيقولوا إنهم بيعملوا إلي يقدروا عليه خصوصاً بعد توقف عضلة القلب الصبح، ورجعتي تاني حتى في عدم وجود الضغط، وقالوا إن زي ما أنا و أخواتي متمسكين بيها هي كمان متمسكة بينا وفي الحياة، وطلب مني أدعي لأنها بين الحياة والموت".