بعد المواجهات التي شهدتها بيروت بالأمس بين المتظاهرين والقوى الأمنية، عاد هذا المشهد ليتكرر اليوم، حيث هناك مواجهات بين ​المتظاهرين​ وقوى ​مكافحة الشغب​ في ​وسط بيروت​، بالإضافة إلى إطلاق القنابل المسيلة للدموع وإستخدام خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين، وعمدت ​القوى الأمنية​ إلى إطلاق الرصاص المطاطي، بعدما أقدم عدد من المتحجّين على تحطيم إحدى واجهات المحلات التجارية.

الفنانة اللبنانية ​سيرين عبد النور​ علقت على المواجهات الجارية في بيروت، وقالت :"يللي عم بصير ب وسط بيروت ما بيشبه الثوار ولا القوة الامنية وكإنو لعنة صابتنا كانو الشر بحد نفسو مسيطر على العقول هيدا المشهد الغير سلمي الوحشي من الطرفين ما بظن بوصل لبنان على بر الأمان ... لبنان ينتقض بدنا وطن مابدنا حزب لبنان الله يحميك".